آخر الأخبارسورية الآن

بدء دوريات تركية-أميركية مشتركة بهدف إقامة منطقة آمنة

دخلت مركبات عسكرية تركية مسلحة، إلى سورية، يوم أمس الأحد، لبدء دوريات مشتركة مع قوات أميركية، بهدف إقامة منطقة آمنة على الحدود تسيطر عليها قوات كردية.

وشوهدت مركبات عسكرية تركية تنضم إلى أخرى أميركية، على بعد نحو 15 كم، إلى الشرق من بلدة أقجة قلعة الحدودية التركية بالقرب من تل أبيض في سورية، بالتزامن مع  تحليق طائرتي هليكوبتر عسكريتين فوق المنطقة، عدة ساعات، قبل عودتها إلى تركيا.

وتعدّ هذه الخطوة إشارة إلى عودة التعاون بين أنقرة وواشنطن في منطقة شرق الفرات، لكنهما لم تتفقا، حتى الآن، على عمق المنطقة الآمنة، ولا على هيكل القيادة للقوات التي ستعمل هناك.

وقالت قوة المهام المشتركة الأميركية: إن “الدوريات المشتركة تُظهر التزام واشنطن المستمر بالعمل على تبديد المخاوف الأمنية المشروعة لتركيا، لكنها تسمح في الوقت ذاته للتحالف الدولي، ولشركائنا الأكراد، بمواصلة التركيز على تحقيق هدف طرد تنظيم (داعش) نهائيًا”.

في المقابل، ترى تركيا أن هدف واشنطن من إقامة المنطقة الآمنة يتعارض مع أهدافها، حيث صرّح الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بأن “واشنطن تبحث عن إقامة منطقة آمنة للقوات الكردية، ونحن نرفض مثل هذه الموقف”.

وتسيطر “قوات سوريا الديمقراطية”، بدعم أميركي، على أجزاء واسعة من مناطق شمال شرق سورية، بعد أن تمكنت من انتزاع السيطرة عليها من تنظيم (داعش). غير أن المنطقة شهدت فرار عدد كبير من سكانها، ومعظمهم عرب، خشية انتقام “وحدات الحماية الكردية” منهم، بناء على اتهامات بأنهم على صلة بتنظيم (داعش).

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق