آخر الأخبارسورية الآن

فريق “منسقو الاستجابة” يدين جرائم النظام ومساعيه للتغيير الديموغرافي

دان فريق (منسقو الاستجابة في الشمال السوري) في بيان لهم، أصدروه أمس الاثنين، الاستهدافَ المباشر لمدينة معرة النعمان والمناطق الأخرى، ورأى أنه يهدف إلى “إفراغ تلك المدن والبلدات من سكانها، في خطوة لإحداث تغيير ديموغرافي في المنطقة”، بحسب ما جاء في البيان.

وأشار البيان إلى أن “غياب الملاحقات القانونية عن الجرائم التي ترتكبها قوات النظام السوري وروسيا بحق المدنيين في محافظة إدلب، والانتهاكات المستمرة من قبل الضامن الروسي، أدى إلى الاستمرار في ارتكاب الانتهاكات وعمليات التصفية المنهجية بحق السكان المدنيين في محافظة إدلب”.

ولفت البيان إلى أن “لغة الإدانات الروتينية التي تصدرها المنظمات الدولية والحقوقية والمجتمع الدولي، لم تعد مجدية في إيقاف الأعمال الإرهابية التي تقوم بها قوات النظام السوري وروسيا، ولا بد من تقديم المسؤولين عن تلك الأعمال الوحشية إلى المحاكمة والمحاسبة القانونية، ضمن المحاكم الدولية لجرائم الحرب”، مطالبًا بـ “تفعيل البنود 41،42 من الفصل السابع ضمن ميثاق الأمم المتحدة، لتطبيق القرارات الدولية المتعلقة بسورية”.

وكان (الدفاع المدني السوري) قد حمّل روسيا مسؤولية مجزرة سوق الخضار في معرة النعمان بريف إدلب الجنوبي، التي تسببت في مقتل 39 شهيدًا، بينهم متطوع في الدفاع المدني، وإصابة العشرات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق