آخر الأخبارسورية الآن

الأمم المتحدة: نشعر بالقلق بسبب استمرار العنف شمال غرب سورية

قالت الأمم المتحدة إنها تشعر بالقلق، بسبب الآثار الإنسانية لاستمرار الأعمال القتالية شمال غرب سورية التي خلفت مئات القتلى من المدنيين، فضلًا عن الهجمات على المنشآت الحيوية والبنى التحتية.

قال ستيفان دوجاريك، الناطق باسم الأمم المتحدة، خلال مؤتمر صحفي في مقر الأمم المتحدة في مدينة نيويورك، الليلة الماضية: إن “نحو ثلاثة ملايين مدني، بينهم مليون طفل، في خطر وشيك بسبب العنف، حيث وثقنا نزوح 333 ألفًا من النساء والرجال من منازلهم، وسعى معظمهم إلى الأمان في المناطق المكتظة التي تعاني سوء الخدمات”، بحسب ما نقل موقع (أخبار الأمم المتحدة).

أضاف دوجاريك: “على الرغم من استمرار الأعمال العدائية وصعوبة الوصول للمتضررين، تواصل الأمم المتحدة والمنظمات الشريكة الاستجابة الإنسانية، من خلال توفير الغذاء والحماية والتعليم والمياه لمئات آلاف المدنيين في سورية”، مضيفًا: “كل شهر يتلقى نحو مليون مدني في تلك المناطق سلال الطعام، وكذلك تم تسريع نشر وحدات الرعاية الصحية المتنقلة في مناطق تجمع النازحين”.

يذكر أن (منسقو الاستجابة في سورية) أكدوا نزوح أكثر من نصف مليون مدني، من مناطق القصف في أرياف إدلب وحماة، باتجاه شمال محافظة إدلب قرب الحدود السورية التركية، بسبب القصف الذي تتعرض له مناطقهم من قبل النظام السوري وحليفته روسيا.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق