آخر الأخبارسورية الآن

قتلى وجرحى بينهم مسعفون في قصف استهدف ريف إدلب

واصلت طائرات النظام الحربية، صباح اليوم الخميس، قصفها على مدن وبلدات ريف إدلب الجنوبي، متسببة في مقتل 12 مدنيًا بينهم متطوعان اثنان من منظومة الإسعاف التابعة لمنظمة (بنفسج) على إثر استهدافهم بشكل مباشر، في أثناء قيامهم بعملية إجلاء المصابين بالقرب من معرة النعمان جنوبي إدلب.

وقال محمد الضاهر، ناشط إعلامي في المنطقة، لـ (جيرون): إن طائرات النظام الحربية طِراز (SU24) استهدفت بشكل مباشر سيارة إسعاف تابعة لمنظمة (بنفسج)، أثناء قيامها بعملية إجلاء المصابين إلى النقاط الطبية، ما أدى إلى مقتل متطوعين اثنين من كادر الإسعاف وسيدة، وإصابة ثلاثة آخرين بجروح متفاوتة”.

كذلك قُتل ثلاثة أطفال وسيّدة، بقصف طائرات النظام على بلدة المسطومة جنوبي إدلب، كما قُتل خمسة مدنيين بينهم طفلة، وأصيب آخرون، في استهداف الأحياء السكنية لبلدة حيش بغارات جوية من قبل طائرات النظام الحربية.

كما تعرض كل من (محيط مدينة إدلب، حرش مصيبين، حرش بسنقول، كنصفرة، سراقب، خان شيخون، كرسعة، محيط بسقلا، معرة حرمة، محيط احسم، محيط البارة، حيش، الهبيط، الشيخ مصطفى، كفرسجنة، جبل الأربعين، محيط معرة النعمان، حاس) بريفي إدلب الجنوبي والشرقي، أمس الأربعاء، لعشرات الغارات الجوية من قبل طائرات النظام، أدت إلى إصابة عدّة مدنيين بجروح، فضلًا عن الدمار الذي لحق في المباني السكنية والمحال التجارية.

وكانت طائرات النظام الحربية قد ارتكبت، مساء أمس، مجزرة في قرية بينين، في جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي، راح ضحيتها 11 مدنيًا من أبناء القرية والنازحين إليها، وإصابة 8 آخرين بجروح خطرة، إثر استهدافها تجمعًا سكنيًا وسط القرية بأربعة غارات جوية، أحدثت دمارًا كبيرًا في الممتلكات العامة والخاصة”.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق