آخر الأخبارسورية الآن

النظام يستأنف قصف إدلب بعد خسائره في معارك حماة

في حصيلة أولية، قُتل ثمانية مدنيين، بينهم أطفال وسيدات، وأُصيب آخرون اليوم الأحد، من جرّاء حملة التصعيد الجوي التي تتعرض لها مدن وبلدات ريفي إدلب الجنوبي والشرقي، من قبل الطيران الروسي ومروحيات النظام الحربية.

وقال نذير أبو عمر، ناشط من ريف إدلب الجنوبي، لـ (جيرون): “إن بلدة معرة شورين جنوبي إدلب تعرضت لقصف من طائرات النظام طراز (SU24)، أدى إلى مقتل ثلاثة مدنيين (سيدة وطفلتين) في حصيلة أولية، وإصابة أكثر من 26 آخرين، معظمهم أطفال وسيدات، بعضهم في حالات بالغة الخطورة، ونُقل المصابون إلى مشفى (باب الهوى الحدودي) ومن ثم إلى المشافي التركية لتلقي العلاج”.

في السياق ذاته، قُتلت سيدة وطفلتها، وأصيب طفلان بجروح، من جرّاء استهداف طائرات النظام بلدة كفر بطيخ بريف إدلب الجنوبي، كما قتل ثلاثة مدنيين آخرين في استهداف طائرات روسية، فجر اليوم، مدينة خان شيخون بعدّة غارات جوية تحوي صواريخ فراغية شديدة الانفجار.

وطال قصف طائرات النظام ومدفعيته الثقيلة قرى وبلدات (التمانعة، محيط سراقب، الشيخ منصور، الخوين، باريسا، أرينبة، طويل الشيخ، حيش) في ريفي إدلب الجنوبي والشرقي، وأدى إلى إصابة طفل بجروح متوسطة، وحدوث دمار كبير في الممتلكات العامة والخاصة.

وشهدت مناطق ريف إدلب الجنوبي، خلال الأيام الماضية، عمليات قصف جوي عنيف من طائرات النظام، من بعد تكبدها خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد في المعارك مع فصائل المعارضة، ضمن معركة (الفتح المبين) في ريف حماة الشمالي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق