آخر الأخبارسورية الآن

استشهاد عبد الباسط الساروت (بلبل الثورة) في معركة ريف حماة الشمالي

أعلنت قيادة (جيش العزّة) اليوم السبت، نبأ استشهاد عبد الباسط الساروت الملقب بـ “بلبل الثورة السورية”، متأثرًا بجراح أُصيب بها، أول أمس الخميس، على جبهات ريف حماة الشمالي ضمن معركة (كسر العظام).

وأفاد مقرّبون من الساروت أن الأخير “كان يشغل منصب قائد عسكري في (جيش العزّة)، وتعرض لإصابة بالغة في الكبد والطحال وقدمه اليسرى، أول أمس الخميس، على محور تل ملح بريف حماة الشمالي، في الاشتباكات الدائرة بين فصائل المعارضة وقوات النظام، ونُقل بعد ذلك إلى مشفى محلي، حيث تم إجراء عمل جراحي له، لكن حالته الحرجة استدعت نقله للمشافي التركية، حيث توفي هناك”.

ينحدر الساروت من حي البياضة في مدينة حمص، وكان حارس مرمى في منتخب (نادي الكرامة) السوري، ومنذ انطلاق الثورة السورية، قاد الساروت التظاهرات السلمية في مدينة حمص، واشتُهر آنذاك بلقب (بلبل الثورة) لغنائه العديد من الأناشيد للثورة السورية، ومن ثم انتقل إلى العمل العسكري، وعمل على تشكيل كتيبة (شهداء البياضة)، وقاتل قوات النظام في أحياء حمص القديمة، إلى أن هُجّر منها قسرًا إلى محافظة إدلب، في أيار/ مايو 2014، ومن ثم التحق بالعمل العسكري مع (جيش العزّة) العامل بريف حماة، كقائد عسكري، وشارك في العديد من المعارك، وكان آخرها معركة (كسر العظام) في ريف حماة الشمالي التي أصيب فيها.

كان آخر ظهور للساروت عبر مقطع فيديو، في أثناء مشاركته في معارك ريف حماة، وقد توعّد فيه النظامَ باستمرار المعارك في ريف حماة، ردًا على ارتكابه عشرات المجازر بحق المدنيين وقصف الأحياء السكنية في ريفي إدلب وحماة.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق