آخر الأخبارسورية الآن

قوات النظام توسّع نفوذها شماليّ حماة وتُسيطر على ثلاث قرى جديدة

سيطرت قوات النظام اليوم الثلاثاء على قرى (الحردانة، الحميرات، القروطية) في ريف حماة الشمالي، وذلك بعد اشتباكات عنيفة مع فصائل المعارضة استمرت أكثر من ست ساعات، وسط تصعيّد جوي من قبل طائرات النظام على تلك المناطق.

وقال مصدر عسكري لـ (جيرون): “بعد سيطرة قوات النظام يوم الأمس على مزرعة جعاطة شماليّ حماة، وقرية القصابية بريف إدلب الجنوبي، أصبحت القرى التي سيطرت عليها قوات النظام اليوم الثلاثاء ساقطة ناريًا بسبب رصد الطريق الواصل إليها، وكثافة التصعيد الصاروخي والجوي على محاور الاشتباكات من جهة فصائل المعارضة، مما أجبرهم على الانحياز الى الخطوط الخلفية في ريف حماة الشمالي”.

وأشار المصدر إلى أن “فصائل المعارضة تمكنت من قتل سبعة عناصر من (الفيلق الخامس) الذي يتلقى دعمًا من (قاعدة حميميم الروسية) على محور قرية الحميرات بريف حماة الشمالي، ودمّرت سيارة عسكرية تجر مدفعًا عيار 130 مم، ومدفعًا آخر عيار 57 مم بصاروخ مضاد للدروع على محور القصابية في ريف إدلب الجنوبي”.

تزامن ذلك مع استمرار حملة التصعيد الجوي والصاروخي من قبل طائرات النظام الحربية والمروحية على مدن وبلدات (خان شيخون، عابدين، حيش، معرة حرمة، حزارين، الشيخ مصطفى، معرة الصين، كرسعة، معرة النعمان، دير سنبل، ترملا، سفوهن، النقير، الفطيرة، محيط أريحا) في ريفي إدلب الجنوبي، متسببة في مقتل رجل وطفلين وإصابة آخرين بجروح متفاوتة، فضلًا عن الدمار الكبير الذي لحق بالممتلكات العامة والخاصة.

وبدأت قوات النظام مدعومة بغطاء جوي روسي بالتقدم العسكري عل مناطق ريف حماة  خلال شهر ايّار/ مايو الماضي، وتمكنت من السيطرة على قرى وبلدات (تل عثمان الاستراتيجي، الجنابرة، الجابرية، الحرية، تل هواش الاستراتيجي، توبة، شيخ ادريس، كفرنبودة الاستراتيجية، مدينة قلعة المضيق، التوينة، باب الطاقة، الشريعة، الحمرة، الحويز، المهاجرين، الكركات، المستريحة، الحردانة، الحميرات، القروطية) في ريفي حماة الشمالي والغربي وقرية القصابية في ريف إدلب الجنوبي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق