آخر الأخبارسورية الآن

قتلى وجرحى في قصف النظام على أرياف إدلب وحماة

قُتل ثلاثة مدنيين بينهم سيدة، كحصيلة أولية، وأصيب 10 آخرون، من جرّاء استهداف طائرات النظام، اليوم الاثنين، وسط مدينة معرة النعمان بريف إدلب الجنوبي، إضافة إلى مقتل مدني بقصف مماثل على بلدة حيش جنوبيّ إدلب.

قال الناشط الإعلامي في معرة النعمان محمد الضاهر لـ (جيرون): “إن طائرات النظام من طِراز (MIG23) التي تطلق عليها مراصد حركة تتبع الطائرات اسم (أم المجازر) استهدفت بشكل مباشر السوق الشعبي، أو ما يُعرف بـ (شارع الكورنيش) وسط مدينة معرة النعمان، ما أدى إلى مقتل ثلاثة مدنيين بينهم سيدة في حصيلة أولية، وإصابة 10 آخرين جلّهم في حالات بالغة الخطورة، إضافة إلى دمار واسع في المباني السكنية والمحال التجارية”.

في السياق ذاته، قُتل مدني في قصف لطائرات النظام طِراز (L39) وأخرى (MIG23) على الأحياء السكنية لبلدة حيش في ريف إدلب الجنوبي، كما طال قصف طائرات النظام الحربية والمروحية وراجمات الصواريخ عدة بلدات في ريف إدلب الجنوبي وريف حماة الشمالي، ما أدى إلى دمار واسع في الممتلكات، ونشوب حرائق في المنازل السكنية في إثر استهدافها بصواريخ محمّلة بالقنابل الفوسفورية المحرّمة دوليًا.

تزامن قصف طائرات النظام على مناطق متفرقة في ريف إدلب، مع محاولة تقدم قواتها على بلدة القصابية في ريف إدلب الجنوبي، من المحور الشمالي لبلدة كفرنبودة بريف حماة الشمالي، وتصدي فصائل المعارضة لها وإجبارها على الانسحاب، وسط أنباء عن وقوع قتلى وجرحى بين عناصر قوات النظام.

كان النظام وروسيا صعدا قصفهما على مناطق ريفي إدلب وحماة، منذ شباط/ فبراير، ما تسبب في مقتل 659 مدنيًا بينهم 189 طفلًا، ونزوح نحو 72,520 عائلة، بحسب (منسقو الاستجابة في الشمال السوري) إلى مناطق أكثر أمنًا في ريف إدلب الشمالي، ومناطق ريف حلب الشمالي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق