آخر الأخبارسورية الآن

الدفاع الروسية تتهم “النصرة” بالتحضير لهجوم إرهابي في إدلب

اتهمت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الجمعة (جبهة النصرة) بالتحضير لهجمات كيميائية ضد المدنيين في إدلب، واتهام القوات الروسية بتنفيذها.

قالت الوزارة في بيان رسمي: “وفقًا للمعلومات الواردة من سكان سراقب، تستعد (جبهة النصرة) في هذه المنطقة السكنية للقيام باستفزازات، باستخدام مواد كيميائية سامة، وشظايا أسلحة روسية تم نقلها من مناطق أخرى في سورية”، وفق ما نقلت وكالة (سبوتنيك) الروسية.

أضاف البيان: “الهدف من هذه الاستفزازات هو اتهام القوات الجوية الفضائية الروسية بأنها تستخدم  أسلحة كيميائية ضد السكان المدنيين في محافظة إدلب”، مشيرًا إلى أن “التنظيم يخطط لتصوير فيلم على أن القوات الجوية الروسية استخدمت أسلحة كيميائية قرب سراقب”.

يذكر أن روسيا والنظام يكرران هذه الاتهامات لفصائل المعارضة منذ عدة سنوات، على الرغم من أن قوات النظام استهدفت خان شيخون عام 2017 بهجوم كيمياوي أدى إلى مقتل أكثر من 100 مدني خنقًا بغاز الكلور، كما استهدفت الغوطة الشرقية عدة مرات، بهجمات أسفرت عن وفاة مئات المدنيين.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق