آخر الأخبارسورية الآن

فصائل المعارضة ترد على قصف إدلب وحماة باستهداف مواقع للنظام

استهدفت (الجبهة الوطنية للتحرير) أبرز فصائل المعارضة في الشمال السوري، مساء أمس الثلاثاء، (مطار النيرب العسكري) التابع لقوات النظام، بعدّة صواريخ (غراد).

وقال مصدر عسكري في المعارضة السورية، لـ (جيرون): “إن (الجبهة الوطنية للتحرير) استهدفت (مطار النيرب العسكري) في ريف حلب الشرقي، بعدّة صواريخ (غراد)، أسفرت عن دمار واسع داخل المطار، وإصابة عدد من عناصر النظام، وذلك ردًا على القصف الذي يتعرض له المدنيون في أرياف إدلب وحماة”.

وأشار المصدر إلى “أن (مطار النيرب العسكري) يُعد من أبرز المطارات العسكرية التابعة للنظام في الشمال السوري، وتُقلع منه المروحيات المحمّلة بالبراميل المتفجرة، التي تقصف مناطق المدنيين في ريف حماة الشمالي وريف إدلب الجنوبي”.

من جهة ثانية، نفّذت (كتائب الفتح) إحدى فصائل المعارضة العاملة في الشمال السوري، أمس الثلاثاء، عملية انغماسية على موقع (غرفة عمليات النظام) في بلدة تل باكير، في سهل الغاب بريف حماة الغربي، أسفرت عن مقتل 15 عنصرًا من قوّات النظام وإصابة آخرين بجروح خطيرة، إضافة إلى تدمير عدّة آليات عسكرية، وذلك ردًا على مجازر النظام في أرياف إدلب وحماة وحلب.

في السياق ذاته، تمكنت (أحرار الشام الإسلامية) المنضوية في صفوف (الجبهة الوطنية للتحرير)، من قتل 8 عناصر لقوّات النظام، بينهم ضابط، في أثناء تسللها إلى نقاط تمركزهم في تلة أبو أسعد في جبل الأكراد بريف اللاذقية.

يأتي استهداف فصائل المعارضة لمواقع قوات النظام، بالتزامن مع استمرار حملة التصعيد الجوية من طائرات النظام وروسيا، على مناطق المدنيين في ريفي إدلب وحماة، وتسببها في مقتل وإصابة المئات من المدنيين، وقد ارتفعت حصيلة ضحايا أمس الثلاثاء إلى 22 ضحية: 9 في ريف حماة، و13 في ريف إدلب.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق