آخر الأخبارسورية الآن

سورية في المرتبة 174 عالميًا في حرية الصحافة

أصدرت منظمة (مراسلون بلا حدود) اليوم الخميس، تصنيفها السنوي لحرية الصحافة في العالم، وجاءت سورية في المرتبة 174 عالميًا، بسبب عدد الصحافيين الذني قُتلوا فيها، واستمرار التضييق على العمل الصحافي.

وقالت المنظمة في تقريرها الذي جاء بعنوان (2019: آلة الخوف تعمل بأقصى طاقتها): “إن الصحافة في سورية تمرّ بظروف عمل لا تُحتمل، حيث تستمر الاعتقالات والخطف والاغتيال، ما يجعل العمل الصحافي في سورية خطرًا وصعبًا”، مضيفة: “في 2018، قُتل عشرة صحافيين على الأقل، ثلاثة منهم تم اغتيالهم في ظروف مريبة، كما أن التثبت في السجلات المدنية يبيّن أن خمسة صحافيين مساجين قُتلوا في سجون بشار الأسد”.

وأضافت المنظمة في تقريرها: “منذ بداية العام، هرب عشرات الصحافيين، عند تقدّم قوات النظام في مناطق الغوطة ودرعا، خوفًا من اعتقالهم، كما يعاني الصحافيون من الترهيب من قوات النظام، وكذلك من بقية المجموعات المسلحة في سورية، كتنظيم (داعش) و(هيئة تحرير الشام) أو (قوات سوريا الديمقراطية) أو القوات التركية أو المجموعات التي تدعمها تركيا”، وأكدت أن نظام الأسد “لجأ في آذار/ مارس 2018 إلى أداة قمعية جديدة للإنترنت، تتمثل في محاكم خاصة بالجرائم الإلكترونية”.

يذكر أن النرويج جاءت في المرتبة الأولى هذا العام، بتصنيف حرية الصحافة، فيما حلت تركمانستان وكوريا الشمالية في المرتبة الأخيرة، أما سورية فقد كانت الأسوأ في الشرق الأوسط، لكنها تقدمت أربع درجات عن العام الماضي، لأن عدد الصحافيين القتلى هذا العام كان أقلّ من سابقه.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق