آخر الأخبارسورية الآن

“أحرار الشام” تسيطر على حاجز لـ “الهيئة” بعد خلافات بين الطرفين

سيطرت (حركة أحرار الشام الإسلامية) إحدى مكونات (الجبهة الوطنية للتحرير)، ليل أمس الثلاثاء، على حاجز لـ (هيئة تحرير الشام) بالقرب من قلعة المضيق بريف حماة الغربي، وذلك بعد اشتباكات بالأسلحة الخفيفة استمرت قرابة ساعة.

وقال مصدر خاص لـ (جيرون): “إن هجوم (حركة أحرار الشام) على الحاجز الأمني التابع للهيئة، جاء ردًا على مداهمة الأخيرة، عصر أمس، مقرًا لـ (أحرار الشام) في سهل الغاب (آخر معاقله في ريف حماة) واعتقالها أحد عناصره، بذريعة عدم التزامه بتعليمات غرفة عمليات الهيئة”.

وأوضح المصدر أن “الخلافات بين (تحرير الشام) و(أحرار الشام) جاءت بعد قيام الأخيرة بنصب مدافع الهاون وقصف المواقع العسكرية لقوات النظام، بعد حملة القصف التي استهدفت مناطق سهل الغاب بريف حماة، الأمر الذي أثار غضب الهيئة، لقيام (أحرار الشام) بهذه العملية من دون الرجوع إليها، ومطالبتهم بإيقاف الرمي وتسليمها المدافع والرماة. إلا أن (أحرار الشام) لم تصغ لأوامر الهيئة، واستمرت في قصف مواقع النظام، ما دفع الهيئة إلى مهاجمة مقرهم العسكري في سهل الغاب، لتقوم (حركة أحرار الشام) بالرد ومهاجمة الحاجز التابع للهيئة بالقرب من قلعة المضيق والسيطرة عليه”.

يُذكر أن (هيئة تحرير الشام) أعلنت سيطرتها على مناطق (سهل الغاب، وقلعة المضيق، وجبل شحشبو) في ريف حماة الغربي، مطلع العام الجاري، بعد اشتباكات مع (حركة أحرار الشام)، والتوصل إلى اتفاق يقضي بحل الحركة نفسها في تلك المناطق، وتسليم سلاحها الثقيل والمتوسط للهيئة، مع إبقاء عناصرها في المنطقة وعلى نقاط رباطهم مع جبهات النظام، من دون التعرض لهم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق