آخر الأخبارسورية الآن

ترامب يضيف مهمة رابعة للقوات الأميركية في سورية

أظهرت رسالة صادرة عن الكونغرس الأميركي أن الرئيس دونالد ترامب وافق على إضافة مهمة إلى قوات بلاده المتبقية شمال شرق سورية، تتمثل بالحيلولة دون نشوب صراع، بين حلفاء واشنطن (قوات سوريا الديمقراطية) من جهة، وتركيا من جهة أخرى.

جاء في الرسالة التي نشرتها بالعربية صحيفة (الشرق الأوسط) وحملت توقيع ترامب: “الوجود العسكري الأميركي يهدف إلى الحيلولة دون نشوب الصراع بين تركيا حليفتنا في حلف شمال الأطلسي (ناتو)، وبين (قوات سوريا الديمقراطية) حليفتنا في مكافحة الإرهاب”.

وكشفت الرسالة أن مهمة القوات الأميركية، التي قرر ترامب إبقاءها في سورية، وعددها 400 جندي، تهدف إلى تحقيق ثلاثة أهداف تتمثل بـ “ضمان عدم عودة (داعش)، ووضع حد للأطماع الإيرانية، وضمان الخروج بأفضل النتائج للمصالح الأميركية، في مفاوضات جنيف بين الأطراف السورية”.

وقالت (الشرق الأوسط) نقلًا عن مصادر في البيت الأبيض: “هذه الرسالة  أسهمت في قرار ترامب الإبقاء على 400 جندي في سورية، بعد إتمام انسحاب الـ 2000 جندي الحاليين، بهدف إرساء الاستقرار في المنطقة”.

يذكر أن ترامب قرر، قبل أسبوعين، الإبقاء على 400 جندي أميركي، بعد تنفيذ الانسحاب الأميركي من سورية، يتوزعون مناصفة بين قاعدة (التنف) على الحدود العراقية السورية الأردنية، وبين منطقة شرق الفرات الخاضعة لسيطرة (قسد).

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق