آخر الأخبارسورية الآن

بومبيو: “لا شيء سيعيق خروجنا من سورية”

أكد وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، أمس الأربعاء، أن “لن تكون هناك معوقات أمام انسحاب القوات الأميركية من سورية”، على الرغم من التهديدات التركية ضد حلفاء واشنطن في سورية (قوات سوريا الديمقراطية/ قسد).

جاءت تصريحات بومبيو، من أربيل في (إقليم كردستان العراق) حين سُئل هل موقف أردوغان بشأن حماية الأكراد يعرّض الانسحاب للخطر، فردّ بالقول: “لا، نحن نجري محادثات معهم، وفي الوقت نفسه نتحدث عن كيفية تنفيذ هذا بطريقة تحمي قواتنا”، وتابع: “من المهم أن نفعل كل ما في وسعنا، لضمان حماية تلك العناصر التي تحارب معنا، وأردوغان قدّم تعهدات وهو يعي ذلك”، بحسب وكالة (رويترز).

من جهة ثانية، قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، أمس: إن “الولايات المتحدة تواجه صعوبات في الانسحاب من سورية، وتركيا تدعم وحدة الأراضي السورية، ولن تتردد في اتخاذ الخطوات اللازمة في شرق نهر الفرات”، وفق ما نقلت عنه وكالة (الأناضول).

وأشار أوغلو إلى أن “التنسيق بشأن انسحاب القوات الأميركية من سورية جرى تناوله، خلال زيارة مستشار الرئيس الأميركي للأمن القومي جون بولتون، ورئيس الأركان الأميركي جوزيف دانفورد، والمبعوث الأميركي الخاص إلى التحالف الدولي لمكافحة تنظيم (داعش) جيمس جيفري، إلى العاصمة التركية أنقرة، الثلاثاء”.

ولفت جاويش أوغلو إلى أن “هناك مساع من بعض الدول، لجعل الولايات المتحدة تتراجع عن قرار الانسحاب… نقيّم هذه القضايا بشكل مفصل مع نظرائنا”، كما أكد رفض بلاده “الذرائع والخطابات الصادرة من الجانب الأميركي، من قبيل: لا تقتلوا الأكراد”.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد قال، خلال مؤتمر لحزب (العدالة والتنمية) أول أمس: “تركيا لا يمكنها قبول تصريحات مستشار الرئيس الأميركي للأمن القومي، بأن على أنقرة الموافقة على حماية حلفاء واشنطن الأكراد في سورية”، بحسب ما نقلت وكالة (الأناضول).

وأضاف أردوغان: “جون بولتون ارتكب خطأً فادحًا، بالمطالبة بشرط جديد للانسحاب الأميركي من سورية.. تركيا لا يمكن أن تتنازل في قضية مقاتلي (حزب الاتحاد الديمقراطي)”، وتابع: “سنبدأ، قريبًا جدًا، التحرك ضد التنظيمات الإرهابية في الأراضي السورية.. التحضيرات لإطلاق حملةٍ على شرق الفرات أوشكت على الانتهاء”.

Author

Tags

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Close