آخر الأخبارسورية الآن

الأمم المتحدة: أكثر من مئة ألف طفل يواجهون قيودًا على التنقل شمال شرق سورية

أعرب ستيفان دوغاريك، المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، أمس الاثنين، عن “قلق الأمم المتحدة إزاء القيود المفروضة على خدمات التعليم والصحة والتغذية، في شمال شرقي سورية، منذ أيلول/ سبتمبر الماضي حتى الآن”.

وأضاف المسؤول الأممي، خلال مؤتمر صحفي عُقد بالمقر الدائم للمنظمة الدولية في نيويورك، أن “نصف الأطفال المسجلين في المدارس التابعة للنظام، في شمال شرقي سورية، وعددهم 102 ألف طفل يواجهون قيودًا على التنقل، خاصة في مدينتي القامشلي والحسكة، كما لم يتمكن نحو 10 آلاف آخرين من الذهاب إلى المدرسة، منذ أواخر أيلول/ سبتمبر الماضي”.

وتابع: “تواصل الأمم المتحدة تقديم الدعم التعليمي في شمال شرقي سورية، من خلال إعادة تأهيل المدارس، وإنشاء فصول دراسية جاهزة، وبرامج موجهة لمساعدة أولئك الذين فاتتهم سنوات من الدراسة، وتوفير المواد التعليمية”.

اختتم دوغاريك كلمته، بدعوة جميع الأطراف إلى السماح بالوصول الآمن والمستدام، من دون عوائق، إلى جميع المحتاجين، بما يتماشى مع التزاماتها بموجب القانون الإنساني الدولي.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق