سورية الآن

الفنانة السورية رندا مداح تفوز بجائزة الامتياز العالمية من مؤسسة “تاكيفوجي” اليابانية

فازت الفنانة السورية رندا مداح، في السادس من الشهر الجاري، بجائزة الامتياز العالمية التي تمنحها مؤسسة (تاكيفوجي) اليابانية لفنانين يحملون شعلة الحضارة في العالم.

ودُعيت الفنانة الجولانية، في السادس من الشهر الجاري (الثلاثاء)، لتسلم الجائزة في احتفالية رسمية في أحد أهم المباني التاريخية في مدينة طوكيو، حضرها رؤساء أهم المدارس والجامعات الفنية، إضافة إلى مديري متاحفَ وممثلين عن السفارات وشخصيات رسمية.

تسلّمت مداح جائزتها من تاكي هيساو، مؤسس مؤسسة (تاكيفوجي)، وألقت السيدة كاثي أليوو، رئيسة قسم التطوير العلمي والثقافي في مدرسة الفنون الجميلة في باريس (حيث درست رندا)، كلمةً عبّرت فيها عن فخرها بمرافقة رندا مداح، من أجل تسلم “هذه الجائزة الدولية الفريدة”. على حد وصفها. وأضافت أن “مدرسة الفنون الجميلة في باريس سعيدة بأن أعمال كل المواطنين، من كل أنحاء العالم، قد تلقى صدًى في فرنسا، كما في اليابان، بفضل جائزة (تاكيفوجي)”.

إلى ذلك، تحدث عدد من الشخصيات المدعوّة، عن أهمية الفنون، عندما تكون مرتبطة بالقضايا الاجتماعية والسياسية التي يعيشها الفنان، مؤكدين أن “أعمال الفنانة السورية رندا مداح تتميز بحملها هذا البعد الضروري لفهم الدور التاريخي للفن”.

رندا مداح فنانة سورية من مواليد 1983، في مجدل شمس الواقعة في مرتفعات الجولان. درست النقش في القدس، وتخرجت في قسم النحت بجامعة دمشق، ومنذ عودتها إلى بلدتها الأصلية، استمرت في الانخراط في الأنشطة الفنية.

حصلت رندا مداح على العديد من الجوائز، من مجموعة متنوعة من برامج الأفلام المستضافة في مختلف البلدان التي عرضت أعمالها فيها، وأقامت العديد من المعارض الفردية والجماعية، في الجولان وفلسطين ومدن عديدة في العالم، وهي تتابع الآن دراسة الفنون في مدرسة الفنون الجميلة في باريس.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق