آخر الأخبارسورية الآن

القضاء الفرنسي يصدر مذكرة اعتقال بحق علي مملوك وضابطين في مخابرات النظام

أصدر القضاء الفرنسي، صباح اليوم الاثنين، مذكرة اعتقال دولية بحق رئيس مكتب الأمن القومي في نظام الأسد: اللواء علي مملوك، وضابطين آخرين في مخابرات النظام، بسبب تورطهم في جرائم حرب.

نقلت صحيفة (اللوموند) الفرنسية أن “مذكرة الاعتقال صدرت عن قاضي التحقيق الفرنسي، الذي وجه اتهامات للضباط الثلاثة، بارتكاب جرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب، إضافة إلى تورطهم في عمليات الإخفاء القسري وتعذيب المعتقلين بطريقة وحشية”.

أضافت الصحيفة: “جاءت مذكرة الاعتقال على خلفية صور (قيصر) التي سرّبها أحد الضباط المنشقين لآلاف المعتقلين السوريين الذين تمت تصفيتهم في سجون النظام، ويُعدّ علي مملوك وضابطان آخران -لم تسمّهما الصحيفة- مسؤولين عن هذه الجرائم”. فيما ذكرت مصادر إعلامية أن الضابطين الآخرين هما اللواء جميل الحسن (مدير إدارة المخابرات الجوية)
والعميد عبد السلام محمود (رئيس فرع التحقيق في المخابرات الجوية).

أشارت الصحيفة إلى أن “هذا القرار لم يصدر مثيل له في فرنسا، وهذه هي المرة الأولى التي تصدر فيها مذكرة اعتقال دولية، بحق مسؤولين من الصف الأول في نظام الأسد، منذ عام 2011”.

يذكر أن اللواء علي مملوك شغل منصب مدير أمن الدولة حتى عام 2012، إذ تولى رئاسة “مكتب الأمن القومي”، بعد تفجير “خلية الأزمة” في دمشق، وكان قبل ذلك رئيس فرع التحقيق بإدارة المخابرات الجوية ومقره في مطار المزة العسكري، ويُعدّ مملوك مسؤولًا مباشرًا عن معظم الجرائم المرتكبة بحق السوريين من قبل أجهزة أمن النظام. وسبق أن فرضت عقوبات أوروبية بحقه عام 2011، ورُفعت ضده عدة دعاوى قضائية في محاكم أوروبية، من قبل مواطنيين سوريين.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق