آخر الأخبارسورية الآن

وصول 66 لاجئًا سوريًا إلى سلوفينيا ضمن برنامج إعادة توطين

أنهت جمهورية سلوفينيا برنامجَها الأول لإعادة توطين اللاجئين السوريين، بدعم من (المنظمة الدولية للهجرة) التابعة للأمم المتحدة، وذلك بإعادة توطين 66 لاجئًا سوريًا، من تركيا إلى سلوفينيا في عام 2018، وصلوا إلى مطار العاصمة ليوبليانا أمس الثلاثاء.

ودخل برنامج إعادة توطين اللاجئين حيّز التنفيذ، بعد التوقيع على اتفاقية إطار بين المنظمة الدولية للهجرة، والحكومة السلوفينية في نيسان/ أبريل 2018، وشملت المجموعات القادمة من تركيا، بين شهري تموز/ يوليو وتشرين الأول/ أكتوبر 2018، ستّ عائلات، تتكون من 41 بالغًا و25 طفلًا، 15 منهم من الذكور و10 من الإناث.

ساعدت (المنظمة الدولية للهجرة) اللاجئين المختارين، في الحصول على وثائق السفر، واستكمال التقييمات الصحية قبل المغادرة، كما دعمت أيضًا تقديم جلسات توجيه ما قبل المغادرة، بهدف بناء الوعي لدى اللاجئين بالاختلافات الثقافية، وإعلامهم بالخدمات المتاحة للاجئين، والمساعدة في تطوير المهارات والفهم اللازم لتيسير عملية التكامل في بلد جديد.

والتقى ممثلو مكتب المنظمة الدولية للهجرة في العاصمة ليوبليانا باللاجئين عند وصولهم، من أجل دعمهم في بداية حياتهم الجديدة في سلوفينيا، وستقدّم المنظمات غير الحكومية المحلية والجهات الفاعلة الأخرى، المساعدةَ للاجئين الذين وصلوا حديثًا، وتعريفهم إلى آلية الوصول إلى خدمات الرعاية الصحية ومساعدة الأطفال في الالتحاق بالمدارس.

ووفقًا لمكتب الحكومة السلوفينية لدعم وإدماج المهاجرين، فقد تمّ بالفعل استيعاب جميع العائلات التي وصلت، في إطار برنامج إعادة التوطين في مدينة فيلينجي، وستبدأ الأُسر عملية التكامل والتكيف مع البيئة الجديدة، وسوف يقومون بحضور دروس التوجيه التي تساعدهم في التعرف إلى اللغة والثقافة والعادات السلوفينية، مع بداية الأسبوع القادم.

وعند نقاش موظفي (المنظمة الدولية للهجرة) مع اللاجئين حول مستقبلهم، ذكروا أنهم يفكرون بالفعل في الطرق التي يمكنهم من خلالها المساهمة في المجتمع السلوفيني، بمهاراتهم ومعارفهم.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق