آخر الأخبارسلايدرسورية الآن

الأمن التركي يجلب يوسف نازيك المرتبط بمخابرات الأسد من مدينة اللاذقية

أعلنت الاستخبارات التركية، اليوم الأربعاء، أنها تمكنت من جلب يوسف نازيك، مخطط تفجيرات مدينة الريحانية عام 2013، في عملية خاصة، وأنه اعترف بعلاقته مع مخابرات النظام السوري.

نقلت وكالة (الأناضول)، عن مسؤولين في الاستخبارات التركية، أن الاستخبارات “تمكنت من اعتقال نازيك، وجلبته إلى الأراضي التركية، في عملية خاصة، من مدينة اللاذقية السورية، بطرق آمنة”.

مدينة الريحانية شهدت تفجيرات دامية عام 2013 راح ضحيتها 53 شخصًا

أضاف المسؤولون: “ألقينا القبض على نازيك، واعترف بأنه خطط لتفجيرات الريحانية التي راح ضحيتها 53 شخصًا، بأوامر من ضباط في المخابرات السورية. كما اعترف بإدخال متفجرات وسيارتي (ترانزيت)، استُخدمتا في التفجير”.

كما كشفت الاستخبارات التركية أن “نازيك كشف عن معلومات مهمة ومفصلة عن معراج أورال، زعيم ميليشيا (المقاومة السورية)، الذي يدعم النظام في معاركه في سورية، وكان له دور في تفجيرات الريحانية، ويناصب تركيا العداء”.

يذكر أن نازيك مدرج على “القائمة الزرقاء” للمطلوبين للحكومة التركية، إلى جانب معراج أورال، وآخرين تدعمهم مخابرات النظام، في تهديد الأمن الداخلي التركي، حسب الحكومة التركية.

معراج اورال المسؤول عن ارتكاب مجزرة بانياس والمطلوب لتركيا بسبب مسوؤليته عن تفجيرات الريحانية ودعوته لانفصال لواء اسكندرون

ويُعدُّ الإعلان عن هذه العملية الأمنية الأولَ من نوعه، بعد اعتقال قائد (حزب العمال الكردستاني) عبد الله أوجلان عام 1999 خارج تركيا.

 

* فيديو لاعترافات نازيك بثته وكالة (الأناضول):

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق