آخر الأخبارسورية الآن

ترامب وميركل يدعوان إلى تحرك دولي لمنع كارثة إنسانية في إدلب

أعلن كل من مكتب المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، والرئيس الأميركي دونالد ترامب، أنهما بحثا خلال اتصال هاتفي ليلة أمس الاثنين، التطورات في سورية، وعبرا عن قلقهما من التطورات في إدلب.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز، في بيان: “دعا الزعيمان إلى تحرك دولي، لمنع كارثة إنسانية في محافظة إدلب”، بحسب ما نقلت (رويترز).

ونقلت الوكالة عن المتحدث باسم ميركل شتيفن زايبرت: “روسيا مطالبة بالتصرف بطريقة معتدلة بشأن الحكومة السورية، والحيلولة دون حدوث مزيد من التصعيد”.

وسبق أن أبدت ميركل قلقها حول الوضع في إدلب، خلال اجتماعها مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الأسبوع الماضي. كما جددت الأمم المتحدة تحذيرها من أن أيّ هجوم على إدلب سيتسبب في كارثة إنسانية.

يذكر أن نظام الأسد أعلن أنه سيفتح معركة في إدلب، بالتزامن مع استقدام تعزيزات عسكرية كبيرة إلى الشمال السوري، فيما تسعى تركيا، عبر اتصالات مكثفة مع روسيا، لمنع حصول أي تصعيد عسكري في المنطقة.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق