تحقيقات وتقارير سياسيةسلايدر

مصدر ينفي لـ (جيرون) عودة لاجئين سوريين من الأردن

أكد مصدر خاص من مخيم الزعتري في الأردن لـ (جيرون)، فضل عدم الكشف عن اسمه، أنه “لم يتم تسجيل أي حالة عودة لأي لاجئ سوري، عن طريق مكتب العودة المختص بذلك في مخيم (الزعتري)”، وهي الآلية المتبعة لعودة السوريين منذ بداية اللجوء السوري في الأردن، مؤكدًا أن “عودة السوريين توقفت منذ بداية تموز/ يوليو الماضي، ولم تصدر حتى الآن تعليمات حول آليات جديدة للعودة”.

ونفى المصدر صحة ما روجت له وسائل إعلام تابعة للنظام، من أخبار عن عودة عائلات سورية من الأردن، يوم أمس، عبر معبر (نصيب)، أو أية نقطة حدودية أخرى، مشيرًا إلى أنه “في حال تمت أي عودة للاجئين سوريين في الوقت الراهن، فستكون عن طريق المنطقة الحرة السورية – الأردنية المشتركة، وليس عن طريق معبر نصيب الحدودي، الذي لم يتم افتتاحه بشكل رسمي حتى الآن”.

على الصعيد ذاته، أظهر فيديو بثته قناة (بلادي) التلفزيونية الأردنية تجمعًا لعدد من الشخصيات، يتقدمهم محافظ درعا خالد الهنوس، أمام معبر نصيب الحدودي، مع مركز طبي متنقل، وشرطة عسكرية روسية، في انتظار دخول 150 عائلة سورية من الأردن. ولكن لم يدخل أحد، حسب تصريح محافظ درعا، الذي أكد خلال الفيديو أن “هنالك تعليمات جاءت من النظام للذهاب لاستقبال اللاجئين العائدين”.

وكان الناطق الإعلامي باسم مفوضية شؤون اللاجئين محمد الحواري قد صرح، في وقت سابق، لـ (جيرون) بأن “المفوضية وضعت 21 شرطًا، حتى يمكن القول إن عودة اللاجئين ممكنة، أبرزها (ضمان الأمن والاستقرار، وصدور عفو، والتعامل مع مسألة الفارين من التجنيد، ومسألة الملكيات، والقانون رقم 10 الذي يطالب مالكي العقارات في المناطق التي شهدت مواجهات وتدمير بتقديم وثائق تثبت ملكيتهم، إن هم رغبوا في إعادة البناء، أو المطالبة بتعويضات).

وتابع الحواري: “هذا، بالإضافة إلى ضرورة حل إشكالية النازحين الذين نزحوا أكثر من مرة، وإلى أكثر من منطقة، فضلًا عن مشكلة الدمار الذي حل في المنازل، والبنى التحتية والخدمات، وهي أمور ستؤثر حتمًا في مسألة العودة”.

وكانت الناطقة الإعلامية باسم الحكومة الأردنية جمانة غنيمات قد صرحت لوسائل إعلام مختلفة، يوم أمس الأربعاء، بأن “عودة اللاجئين السوريين من الأردن إلى سورية مفتوحة وطوعية”، مضيفة أن “الأردن لا يزال يدرس المقترحات الروسية المتعلقة بعودة اللاجئين السوريين من الأردن”، نافية وجود أي تنسيق في هذا الشأن مع النظام السوري بشكل مباشر.

يذكر أن عدد اللاجئين السوريين المسجلين لدى مفوضية شؤون اللاجئين في الأردن بلغ 665 ألفًا، فيما يبلغ العدد الكلي للسوريين في الأردن نحو 1.3 مليون، يقطن 10 بالمئة منهم في مخيمات اللجوء.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق