ترجمات

استكشاف عالم (تلغرام) الجهادي – نظرة عامة

تقدم هذه المقالة لمحة عامة عن قنوات (تلغرام) والدردشة التي تروج للقضية الجهادية

 

تحديات التعقب

عملية التتبع معقدة. فعلى سبيل المثال، قد لا تتطابق أسماء القنوات والدردشات الموضحة هنا مع الأسماء الحقيقية؛ فغالبًا ما يتم تغيير الأسماء عن قصد من قبل المسؤولين لتجنب تدخلات المحللين أو الأجهزة الأمنية أو منافسي المنظمات الجهادية الأخرى. وعلى سبيل المثال أيضًا، تم تتبع “قناة وكالة أنباء أعماق” The Amaq News Agency channel، على سبيل المثال، تحت اسم (وكالة أنباء أعماق) Am3q News 4gency.

في حالات أخرى، تكون القنوات خاصة، ويمكن الانضمام إليها فقط عن طريق الحصول على رابط مشفر للدخول، وهو ما يتم توفيره من قبل المسؤول أو بواسطة برامج تتبع معينة “روابط محددة”.

وإمعانًا في زيادة تعقيد الأمور، يمكن للمسؤولين استبعاد المستخدمين من مجموعاتهم في أي وقت. لذلك عندما يرى المستخدم أن القناة لم تعد متوفرة، فلا توجد طريقة كي يعرف أتمّ استبعاده أم تمّ الإبلاغ عن القناة وبالتالي إغلاقها.

ليس هذا فقط، فهناك ضغط الوقت أيضًا. إن أكثر القنوات أمنًا، التي هي الأكثر أهمية بالنسبة إلى أولئك الذين يجرون نشاط الرصد والمراقبة، لديهم متوسط عمر طويل يصل إلى ثلاثة أشهر تقريبًا، بينما القنوات الأقل أمانًا والأكثر سهولة في التعقب، يكون لها دورة حياة تراوح من يوم إلى أسبوعين.

في سبيل الحفاظ على مراقبة مستمرة وفعالة، فإن الاتصال المباشر والمستمر مع مديري هذه القنوات مطلوب؛ إذ يجب أن يتم هذا الرصد “التعقب” بالاتفاق مع السلطات المختصة مع كل التحذيرات التي يتطلبها العمل، مثل التصفح عبر الإنترنت المجهول والحسابات المزيفة.

قنوات المعلومات

تعد قنوات المعلومات في (تلغرام) قنوات رسمية، توفر تغطية إعلامية لمنظمة جهادية واحدة. وهي معروفة باسم ناشر. وفي الوقت الحالي، فإن القناة الأبرز هي “وكالة أعماق للأنباء”، وهي عملية إعلامية تابعة “للدولة الإسلامية”، تتقاسم نشرات حول عمليات المجموعة في جميع أنحاء العالم. الاسم الرسمي للقناة هو “وكالة ناشر نيوز”.

قناة أخرى معروفة هي “وكالة إباء للأنباء” توفر تغطية إعلامية لمجموعة “هيئة تحرير الشام”.

كما تنشط المجموعات المرتبطة بالقاعدة أيضًا، حيث تعرض مواد مثل مقاطع الفيديو والتسجيلات الصوتية حول قيادة المنظمة. على سبيل المثال، لتنظيم القاعدة في المغرب العربي “قناة الأندلس الإعلامية”. في منطقة الساحل، جماعة “نصر الإسلام والمسلمين” لديها “الزلقة ميديا”. وتضم إمارة أفغانستان الإسلامية “مؤسسة عمر للإعلام” و”أستوديو الإمارة”.

جميع القنوات المذكورة أعلاه هي “رسمية”، وتدير أنشطة (تلغرام) من قبل المنظمات التي يمثلونها.

لكن هناك أيضًا قنوات (تلغرام) غير الرسمية، مثل صحيفة الهجرة الإعلامية أو (الجهاد نيوز)، التي تتقاسم نشرات المعلومات حول عمليات الفروع الإقليمية للقاعدة. هاتان القناتان كلتاهما منسوبتان إلى جبهة الإعلام الإسلامي العالمية (GIMF)، وهي فرع إعلامي ينسجم مع تنظيم القاعدة وينشر الأخبار عن الشركات التابعة للمنظمة، بما في ذلك ترجمات نشراتها الصحفية بلغات مختلفة.

قنوات الوصلات

توفر قنوات الوصلات روابط للانضمام إلى قنوات مغلقة للجمهور أو تعتبر مثيرة للاهتمام لمتابعيها من قِبل المشرفين. وغالبًا ما يتم تشغيل قنوات الروابط بواسطة المعجبين أو الجمهور “الفانز”، وهم غير رسميين أبدًا.

ولتقديم مثال على ذلك، في قناة الارتباط الخاصة به، قد يوفر معجبو القاعدة روابط “الانضمام” لجميع المجموعات و/ أو الأحاديث التي تنجذب نحو التنظيم الذي يدعمه.

من بين القنوات المشهورة والمستمرة منذ فترة طويلة والقريبة من الدولة الإسلامية، يجد المرء قناة مع القنوات “انضم إلى هذا الرابط”. وهذه توفر روابط مفيدة للانضمام إلى القنوات الرسمية للمنظمة، وقنوات المعجبين التي تتعاطف معها، والقنوات التعليمية والقنوات التي تتعامل مع أمان المستخدمين على الإنترنت. من بين أولئك الذين يتعاطفون مع القاعدة ويتعاونون معها، يرى المرء أنه يجب اتباع ما يلي: اتّبع# انضم# مجموعات# و #دعنا نحاول النسخ الاحتياطي.

قنوات الأمان

توفر القنوات الأمنية الحماية الإلكترونية لمستخدمي (تلغرام). كما أنها توفر إرشادات حول تصفح “الويب” المتخفي وعناوين بريد إلكتروني مجهولة (غالبًا Gmail وHotmail) لاستخدامها في تسجيل حسابات مختلفة، وتحذيرات حول القنوات التي يعتقد المسؤولون أنها زائفة أو غير آمنة. من بين أشهرها المعلومات، تكنولوجيا المجاهدين، تكنولوجيا الخلافة وأمن المعلومات.

القنوات التعليمية

تشترك هذه القنوات في أدلة (بي دي إف) pdf، ومقاطع فيديو تعليمية ونوعًا مختلفًا من التعليمات المفيدة في إجراء العمليات الإرهابية. Lone Mujahid, Le Mujahid Solitaire and L.W.I وهي ذات السمعة الأكثر سوءًا. فهي تقدم تعليمات باللغتين الفرنسية والانكليزية لبناء أجهزة متفجرة (عبوات ناسفة) في المنزل، والتعامل مع الأسلحة البيضاء والأسلحة النارية. توفر قنوات مثل “الجرعة المميتة” و “علم السموم” للمستخدمين تعليمات حول كيفية الحصول على السموم، من مواد بسيطة مثل البطاطا والموز واللحوم الفاسدة. هذه القنوات لديها مستويات منخفضة للغاية من الأمن، لأنها تهدف إلى نشرها على مستوى كبير للغاية. وهو ما يحدد طول عمرها عمومًا مع انخفاض نشاطها المتجدد.

قنوات المعجبين

هذي هي بالتأكيد الفئة الأكثر تنوعًا، فقد يخلق مؤيدو القضية الجهادية لأي منظمة مجموعات ذات وظائف وأغراض مختلفة. فعلى سبيل المثال، قد يترجمون تقارير إخبارية عن العمليات أو النشرات الإعلامية للجماعات الإرهابية التي يتبعونها.

يمكن لمعجبي “الدولة الإسلامية”، على سبيل المثال، اللجوء إلى معلومات عن نور وغوليباتي. تقوم هذه القنوات بترجمة نشرات معلومات وكالة أعماق إلى الفرنسية والإيطالية، على التوالي، وتوفير ترجمات لمقاطع الفيديو التي توزعها المجموعة، وترجمة المجلة الأسبوعية (النبأ). تشترك قنوات مؤسسة التقوى مع مؤسسة الوفاء الإعلامية في تبادل الدعاية الإعلامية، كما رأينا في الحملة الإعلامية الجهادية حول كأس العالم في روسيا.

أما بالنسبة إلى القاعدة، فإن قنوات (تمكين) للإعلام، وشركة (الكفاح) للإنتاج الإعلامي، تؤدي الوظائف نفسها مثل قنوات الدولة الإسلامية المذكورة أعلاه، باللغتين الإنجليزية والفرنسية، على التوالي. هناك أيضًا دردشات يمكن لجميع المستخدمين المسجلين من خلالها الكتابة والنقاش حول التطورات في العالم الجهادي، مثل (المجاهد نيوز)، (قادمون يا أقصى) و(جيل الزرقاوي).

 

العنوان الأصلي للمادة Exploring The Jihadi Telegram World: A Brief Overview
الكاتب Valerio Mazzoni *
المصدر European Eye on Radicalization
الرابط https://eeradicalization.com/exploring-the-jihadi-telegram-world-a-brief-overview/
المترجم وحدة الترجمة والتعريب في مركز حرمون

 

مقالات ذات صلة

إغلاق