قضايا المجتمع

سورية أولًا في قائمة المستشفيات المدمرة لعام 2017

كشف تقرير صادر عن (ائتلاف حماية الصحة في الصراعات)، أن سورية كانت صاحبة النصيب الأكبر من عمليات استهداف المستشفيات وعربات الإسعاف والأطباء والممرضين والمرضى، في المناطق التي تشهد حروبًا حول العالم، خلال عام 2017.

وفق التقرير، فقد وقع أكثر من 700 هجوم منفصل، على مستوى العالم في عام 2017 -في 23 دولة- في حين أن سورية وحدها شهدت 252 هجومًا، بينها ضربات جوية وقصف مباشر للمستشفيات، وفق ما نقلت صحيفة (الشرق الأوسط) اليوم الثلاثاء.

رئيس الائتلاف ليونارد روبنشتاين عدّ أن “هذه النتائج تُظهر فشل المجتمع الدولي في محاسبة الدول لانتهاك قرار للأمم المتحدة الصادر عام 2016، والذي يهدف إلى حماية المنشآت الصحية والعاملين فيها في مناطق الحروب”، بحسب وكالة (رويترز).

من جانب آخر، أكدت منظمة (أطباء من أجل حقوق الإنسان)، العضو في الائتلاف، أن “المستشفيات في سورية تم استهدافها بالضربات الجوية 38 مرة على الأقل، منها 34 مرة نفذها الجيش السوري وحلفاؤه الروس”، وفق الصحيفة.

وقالت مديرة السياسة الدولية والشراكة بمنظمة (أطباء من أجل حقوق الإنسان)، سوزانا سيركن: إن “هذه الهجمات على المنشآت الصحية متعمدة؛ لأننا نعرف أن الحكومة تعرف بدقة مواقع المنشآت الصحية”. وأضافت: “هذه الهجمات تؤدي إلى إرهاب الشعب الذي هو بحاجة إلى وسيلة لتلقي الرعاية الصحية”.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق