سورية الآن

البرلمان الألماني ينظر في عقدة لمّ الشمل

أحالت الحكومة الألمانية تعديلات تتعلق بقانون الإقامة الخاص باللاجئين، إلى البرلمان، لمناقشتها خلال جلسةٍ لمّا يُحدد موعدها بعد. وفق (الأناضول).

التعديلات التي وافقت عليها الحكومة الألمانية تسمح للاجئين الحاصلين على حماية ثانوية، ومعظمهم من السوريين (94 ألفًا)، باستقدام أزواجهم أو زوجاتهم وأطفالهم القصر، كما تسمح للقصّر الذين قدموا إلى البلاد بمفردهم، بجلب آبائهم إلى ألمانيا، بداية من 1 آب/ أغسطس المقبل.

وتضع التعديلات حدًا أقصى للأشخاص الذين يدخلون البلاد شهريًا، في إطار برنامج لمّ شمل عائلات اللاجئين، يُقدر بـ 1000 شخص.

ووفق التعديلات ذاتها، فإن عملية اختيار الـ 1000 شخص الذين سيدخلون البلاد كل شهر، تخضع بشكل أساس للأسباب الإنسانية، فعائلات اللاجئين التي يتهدد حياتها خطر فوري ومباشر، على سبيل المثال، ستدخل ألمانيا قبل غيرها.

من المرجح أن يتمكن البرلمان الألماني من تمرير التعديلات، بسبب امتلاك الائتلاف الحاكم، المكون من الاتحاد المسيحي (يمين وسط) بزعامة المستشارة أنجيلا ميركل، والحزب الاشتراكي الديمقراطي (يسار وسط)، الأغلبية، بالرغم من توقعات بحصول جدل كبير حولها؛ بسبب رغبة أحزاب اليسار وحزب اليمين المتطرف، في منع دخول اللاجئين نهائيًا. ن أ

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق