سورية الآن

مئات المهجرين الجدد يصلون ريف إدلب

وصلت، اليوم الإثنين، الدفعة الثانية من مهجري مدن القلمون الشرقي بريف دمشق، إلى ريفي إدلب وحلب الغربي. وقال أحد أعضاء فريق (منسقو الاستجابة في الشمال السوري)، وقد فضل عدم ذكر اسمه، لـ (جيرون): إن “الدفعة تضم 31 حافلة، تقلُّ على متنها 1204 مهجرًا، بما يعادل نحو 300 عائلة”.

وأضاف: “سيتمّ توزيع القادمين على مراكز إيواء مؤقتة، في مخيم (ساعد) بمعرة الإخوان بريف إدلب، ومبنى المخابز وشركة شام في بلدة ترمانين، ومخيم ميزنار بريف حلب الغربي، إضافة إلى المخيمات الحدودية مع تركيا”.

بحسب المصدر، فإنّ “عدة منظمات إنسانية تعهدت بمساعدة المهجّرين، حيث قدمَت منظمة (IHH) التركية حصصَ إغاثة وحليبَ أطفال، وفتحت مستودعًا لتوزيع الألبسة مجانًا، فيما قدمت منظمة (أبرار) حصصًا تحتوي على مواد تنظيف لنحو 50 عائلة، إضافة إلى تقديم وجبات طعام على مراكز الإيواء”.

سبق أن وصلت الدفعة الأولى من مهجري مدن القلمون الشرقي، والبالغ عددهم نحو 1143 شخصًا، أمس الأحد إلى ريف حلب، على إثر الاتفاق الأخير، بين فصائل المعارضة وقوات النظام، برعاية روسية، الذي قضى بـ “تهجير الراغبين في الخروج، من مقاتلي المعارضة والمدنيين، إلى الشمال السوري”.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق