سورية الآن

اختفاء البغدادي يثير قلق أجانب (داعش)

نقلت مصادر محلية من دير الزور أن الأيام الماضية شهدت خلافات واسعة، بين عناصر تنظيم (داعش) في مناطق سيطرته بريف دير الزور الشرقي، تسببت في اندلاع اشتباكات سقط فيهاعشرات القتلى من التنظيم.

نقلت شبكة (فرات بوست) أن “الخلاف بدأ نتيجة انقسام عناصر التنظيم، بخصوص تعيين أمير بديل عن البغدادي بسبب اختفائه، حيث يصر المقاتلون الأجانب على تعيين خليفة جديد، بينما يرفض العناصر السوريون والعراقيون هذا الطرح، ويؤكدون استمرار بيعتهم للبغدادي”.

أضافت الشبكة نقلًا عن مصادرها: “دعت هذه الخلافات أنصارَ البغدادي إلى إصدار فتوى، تصف معارضيه بالـخوارج وتوجب قتالهم، وتمّ إعدام ثمانية عناصر أجانب، وردّ الأجانب بتفجير منزلٍ فيه عشرات العناصر العراقيين والسوريين”.

أكدت (فرات بوست) أن “يوم الأحد الماضي شهد اجتماعًا واسعًا لعناصر وقادة التنظيم، في بلدة (الشعفة)، بهدف حل هذا الخلاف، دون الوصول لنتيجة”.

يذكر أن تنظيم (داعش) خسر معظم مناطق سيطرته في العراق وسورية، خلال عام 2017، وتقتصر سيطرته حاليًا على بعض مناطق ريف دير الزور الشرقي، وينتشر في بعض مناطق البادية السورية. (س.أ)

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق