سورية الآن

واشنطن ولندن تتهمان موسكو بعرقلة مهمة المحققين في دوما

أكدت كلّ من واشنطن ولندن أن روسيا تمنع المفتشين الدوليين، من الوصول إلى (دوما) التي شهدت هجومًا كيمياويًا في السابع من الشهر الجاري، في الوقت الذي قالت فيه موسكو إن المفتشين سيدخلون غدًا الأربعاء.

أكدت البعثة البريطانية لدى منظمة حظر الأسلحة الكيمياوية أن “روسيا والنظام السوري لم يسمحا بعدُ بدخول مفتشي المنظمة إلى مدينة دوما”.

كما قال السفير الأميركي لدى منظمة حظر الأسلحة الكيمياوية كينيث وورد: إن “ما فهمناه هو أن الروس ربما زاروا موقع الهجوم.. نخشى أن يكونوا عبثوا به، بنيّة إحباط جهود بعثة تقصي الحقائق التابعة للمنظمة لإجراء تحقيق فعال”، وفق ما نقلت عنه وكالة (رويترز).

في المقابل، قال قائد قوات الدفاع الإشعاعي الكيمياوي والبيولوجي في الجيش الروسي إيغور كيريلوف: “سيتوجه غدًا (اليوم) إلى هناك فريق أمني من الأمم المتحدة لاستطلاع الطريق، والأربعاء، سيتوجه خبراء منظمة حظر الأسلحة الكيمياوية إلى المنطقة”.

وزعم ألكسندر شولغين، السفير الروسي لدى منظمة حظر الأسلحة الكيمياوية، أنه تم العثور “على المتورطين بتصوير فيلمٍ، حول مزاعم الهجوم الكيمياوي في دوما”، دون أن يدلي بأي تفاصيل حول الموضوع. وفق وكالة (الأناضول).

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق