قضايا المجتمع

مساعدة فرنسية “تتصدى للوضع الإنساني في سورية”

أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، مساء أمس الإثنين، أن بلاده ستساهم بخمسين مليون يورو (61.9 مليون دولار)، في المساعدات الإنسانية العاجلة لسورية. وفق (رويترز).

ذكر ماكرون على حسابه الرسمي في (تويتر)، أن “فرنسا ستشكل برنامجًا للطوارئ بقيمة 50 مليون يورو للتصدي للوضع الإنساني”، وذلك عقب اجتماع مع ممثلين عن منظمات غير حكومية تعمل في سورية.

بحسب مكتب الرئيس الفرنسي، سيتم تخصيص الأموال لمنظمات غير حكومية ووكالات تابعة للأمم المتحدة، تعمل على الأرض السورية، منها مكتب الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية. وشاركت أكثر من 20 منظمة غير حكومية في الاجتماع مع ماكرون، في قصر الإليزيه منها (أكشن إيد) و(الصليب الأحمر) و (كير).

وفقًا لإحصاءات الأمم المتحدة، يحتاج نحو 13.1 مليون شخص إلى المساعدات والحماية في سورية، بينهم 6.1 مليون شخص مشرد داخل البلاد. ن. أ.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق