سورية الآن

دفعة جديدة من “مهجري” الغوطة تصل إدلب

وصلت، اليوم الإثنين، الدفعة الثانية من “مهجري” القطاع الأوسط في الغوطة الشرقية بريف دمشق، إلى إدلب.

وقال عضو في (منسقو الاستجابة في الشمال السوري)، لـ (جيرون): إنّ “الدفعة تضم نحو 84 حافلة، تقل 5314 شخص، سيتم توزيعهم على مدن وبلدات: (الأتارب، الغدفة، أريحا، معرة النعمان، مخيمات كفرلوسين، ومخيم الهداية)”. وبيّن أنّ “منظمات المجتمع المدني أبدت حرصها على تقديم كافة المساعدات الأساسية للمهجرين الجدد: (دواء، غذاء، مأوى)”.

وبحسب إحصائية أصدرها (منسقو الاستجابة في الشمال السوري)، اليوم الإثنين، فقد “بلغ عدد مهجري الغوطة الشرقية، خلال الشهر الجاري، نحو 12972، قادمين من حي القدم، ومدينتي (حرستا، وعربين)”. ومن المتوقع أنّ تتواصل عمليات تهجير أهالي الغوطة الشرقية بريف دمشق، من مدن وبلدات: (جوبر، عربين، حزة، وعين ترما)، خلال الأيام القليلة المقبلة، إلى الشمال السوري الخاضع لسيطرة فصائل المعارضة، في ريفي حلب وإدلب.

اتبعت روسيا وقوات النظام سياسة “الأرض المحروقة”، ضد أهالي الغوطة، منذ نحو شهر؛ ما أسفر عن مقتل نحو ألف مدني وإصابة آلاف آخرين، وهو ما أجبر فصائل المعارضة على الرضوخ، وتوقيع “اتفاقات تهجير”، حقنًا لدماء المزيد من المدنيين.

 

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق