سورية الآن

الجانب الروسي يؤجل مفاوضات “دوما”

 

ذكرت لجنة المفاوضات في مدينة دوما بريف دمشق، عبر معرفها الرسمي على (تلغرام)، أن “الجولة التفاوضية مع الجانب الروسي (التي كانت مقررة مساء اليوم السبت) أُجّلت، بناءً على طلب الجانب الروسي؛ بسبب انشغاله بإنهاء اتفاقية القطاع الأوسط”، وأشارت إلى “استمرار العمل في وقف إطلاق النار”، دون تحديد موعد للجولة المقبلة.

إلى ذلك، قال قيادي في (جيش الإسلام)، فضّل عدم نشر اسمه، لـ (جيرون): إنّ “المفاوضات التي تجريها لجنة من الأهالي مع الجانب الروسي، ستضمن عودة الحياة الطبيعية إلى المدينة، مع الحفاظ على مكونات المجتمع”، وشدّد على أنّ العسكر، في إشارة إلى مقاتلي (جيش الإسلام)، “جزء من مكونات المجتمع”.

وبيّن أنّ “اللجنة قدمت مبادرة إلى الجانب الروسي، وهو يعرضها على قيادته، من أجل الدراسة”، متوقعًا أن “يتم الرد عليها قريبًا”، ورفض الكشف عن تفاصيل بنودها، لكنه أشار إلى أنّ “كل ما يجري تداوله عن البنود مجرد تخمينات وتحليلات”.

ويلف الغموض تفاصيل المفاوضات في مدينة دوما، الخاضعة لسيطرة فصيل (جيش الإسلام)، وسط توقعات ناشطين بأن يكون الاتفاق مغايرًا لما تمّ في القطاع الأوسط وحرستا، وأن مقاتلي (الجيش) قد لا يخرجون من المدينة.

 

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق