سورية الآن

روسيا تقتل عشرات المدنيين في حارم

 

ارتفعت حصيلة ضحايا مجزرة مدينة حارم بريف إدلب، اليوم الجمعة، إلى 38 مدنيًا، إضافة إلى إصابة 50 آخرين، بينهم إصابات خطرة، من جراء القصف الجوي الروسي على المدينة، مساء أمس الخميس.

قال مصطفى الحاج يوسف، رئيس الدفاع المدني في إدلب، لـ (جيرون): إنّ “حصيلة الضحايا مرشحة للارتفاع؛ كون معظم الإصابات حرجة”، وأكّد أن “الحالات الخطرة تم نقلها إلى المشافي التركية في ولاية هاتاي”.

واستهدف الطيران الروسي المدينة، بـ 11 صاروخًا؛ ما أسفر عن مقتل 38 مدنيًا، بينهم 11 طفلًا و10 سيدات”.

تشهد مدن وبلدات ريف إدلب سلسة غارات مكثفة من طيران النظام وروسيا، حيث ارتكب الأخير، أول أمس الأربعاء، مجزرة مروعة في بلدة (كفر بطيخ) بريف إدلب الجنوبي، ذهب ضحيتها نحو 22 مدنيًا، بينهم 17 طفلًا.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق