سورية الآن

الأمم المتحدة تدعو لحماية اللاجئات في لبنان

 

أكّد كلٌّ من المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين فيليبو غراندي، والمديرة التنفيذية لمنظمّة الأمم المتّحدة للطفولة هنرييتا فور أنه ينبغي اتخاذ خطوات أكثر، من أجل “حماية اللاجئات السوريات (في لبنان) وتمكينهنّ”، وذلك خلال زيارة مشتركة لهما إلى لبنان ومخيمات اللاجئين، أمس الخميس.

استمع المسؤولان -وفق بيان صادر عن (يونيسف)- إلى “شهادات مباشرة من بعض النساء والفتيات اللواتي أجبرن على الفرار من الحرب في سورية، واللجوء إلى لبنان المجاورة، سعيًا للسلامة والأمن”، بحسب صحيفة (الشرق الأوسط).

قالت فور: إن “الصراع الدموي في سورية، الذي يتجه إلى الدخول في سنة أخرى، يتسبب في معاناة الاطفال من الصدمات النفسية، ويتركهم بلا مأوى وبلا تعليم”، وأضافت: “الفتيات الصغيرات، على وجه الخصوص، شهدن آمالهنّ في مستقبلٍ أفضل وهي تتحطم، حيث يضّطر المزيد منهن إلى العمل أو الزواج، بدلاً من الذهاب إلى المدرسة”.

تابعت: “في لبنان وحده، تزوّجت 40 في المئة، من النساء السوريات اللواتي تراوح أعمارهن بين 20 و24 سنة، قبل بلوغهنّ سن الثامنة عشرة، ليصبحن زوجات وأمهات، بينما لا يزلن أطفالًا”. بدوره، قال غراندي: “تمثّل النساء والفتيات مأساة سورية والأمل في مستقبلها، على حد سواء”.

Author

مقالات ذات صلة

إغلاق