أدب وفنون

لبنان: استعادة تماثيل مسروقة منذ فترة الحرب الأهلية

 

أقامت وزارة الثقافة اللبنانية معرضًا خاصًا في المتحف الوطني في بيروت، خلال شهر شباط/ فبراير 2018، عرضت خلاله خمسة تماثيل رخامية أثرية، كانت مسروقة إبان الحرب الأهلية في لبنان.

تم استعادة ثلاثة تماثيل من الولايات المتحدة الأميركية، عبر متحف (متروبوليتان) في نيويورك، وتمثال من ألمانيا تم رصده عبر أحد المعارض الفنية، أما خامس القطع فقد تم ضبطه في ميناء طرابلس في لبنان مؤخرًا.

تعود جميع التماثيل إلى القرنين الخامس والسادس قبل الميلاد، وقد وُجدت خلال حفريات في مدينة صيدا جنوب لبنان، بين عامي 1963 و1978، قبل أن تُنقل إلى مستودع في مدينة جبيل، حيث فقدت من هناك عام 1981.

يُذكر أن هناك أكثر من 500 قطعة أثرية مسروقة عبر تاريخ لبنان الحديث، ولم يتم استعادة إلا القليل منها.

Author

مقالات ذات صلة

إغلاق