سورية الآن

“حظر الأسلحة” تحقق في كيماوي الغوطة

 

ذكرت مصادر دبلوماسية، اليوم الثلاثاء، أن “منظمة حظر الأسلحة الكيميائية تحقق في هجمات، وقعت في الآونة الأخيرة بالغوطة الشرقية المحاصرة، لتحديد إن كانت أسلحة محظورة قد استُخدمت”. بحسب وكالة (رويترز).

أفادت المصادر أن المنظمة -مقرها في لاهاي- “فتحت تحقيقًا، يوم الأحد الماضي، في تقارير تحدثت عن تكرار استخدام قنابل الكلور هذا الشهر، في المنطقة القريبة من العاصمة دمشق”.

وكانت (مديرية صحة دمشق وريفها) في الحكومة السورية المؤقتة، قد ذكرت، يوم الأحد الماضي، أنّ “المراكز الطبية في غوطة دمشق استقبلت نحو 19 حالة اختناق، بينهم طفل فارق الحياة، وطفل آخر بعمر 4 أشهر حالته حرجة؛ في إثر استهداف قوات نظام الأسد بلدة الشيفونية في الغوطة الشرقية، بالغازات السامة”.

أوضحت المديرية، في بيان صادر عنها، أن “الأعراض السريرية: (زلة تنفسية، تخريش شديد في الأغشية المخاطية والعيون، هياج، ودوار)، ناتجة عن استنشاق (غاز الكلور السام)”، وأضافت أنها وثقت “شهادات أهالي المنطقة، وسائقي سيارات الإسعاف، والمصابين الذين كانت تنبعث منهم رائحة الكلور”.

 

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق