سورية الآن

الهيئة العليا: المعارضة تتفق وواشنطن حيال القضايا الجوهرية

 

ذكرت الهيئة العليا للمفاوضات أن توافقًا ساد، حول “معظم القضايا الأساسية في الملف السوري”، بينها وبين واشنطن، وذلك بعد لقاء جمع وفدًا من الهيئة العليا مع وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون في عمان، أمس الأربعاء.

أضافت الهيئة في بيان لها أن اللقاء استمر “حوالي ساعة”، وأكد نصر الحريري رئيس الهيئة والوفد الذي التقى تيلرسون على “ضرورة اتخاذ موقف دولي حازم، تجاه استخدام النظام المتكرر للسلاح الكيمياوي، وعلى ضرورة وضع حد للنفوذ الإيراني المتنامي في الساحة السورية”.

أشار الحريري أيضًا إلى أن “الشعب السوري بدأ يفقد القناعة في العملية التفاوضية؛ بسبب تعنت النظام وعرقلته للجهود الرامية إلى إيجاد حل سياسي”، مشددًا على أن “وحدة الأراضي السورية هاجس لكل السوريين”.

اعتبر الحريري أنه “حتى تستمر العملية السياسية وتحقق أهدافها، لا بد من تطبيق قرارات الشرعية الدولية في الانتقال السياسي.. لا بد من تقديم دعم حقيقي للمعارضة التي تبدي تجاوبًا وتعاونًا كبيرًا مع جهود المجتمع الدولي”.

بدوره، قال تيلرسون للوفد المعارض -وفق بيان الهيئة- إنه يتوافق و”تقييم الهيئة لخطورة الوضع الراهن، وما يمكن أن تؤدي إليه عرقلة العملية السياسية”، مؤكدًا استعداد بلاده للتعاون “مع الهيئة بشكل أكبر، للوصول إلى نتائج حقيقية للعملية السياسية”.

عدّ تيلرسون أيضًا أن هناك ضرورة في التعاون الروسي بهذا الأمر “وجلبِ النظام إلى طاولة التفاوض”، كما نوه إلى ضرورة “أن تكف إيران عن تدخلها عسكريًا وسياسيًا في الشأن السوري”، وأضاف: “الولايات المتحدة الأميركية تعمل، بالتعاون مع الاتحاد الروسي بشكل جدي، على إجراءات بناء الثقة المقرّة بالقرارات الدولية، والمتمثلة بتحريك ملف المعتقلين وتسهيل وصول المساعدات الإنسانية إلى المناطق المحاصرة”.

Author

مقالات ذات صلة

إغلاق