سورية الآن

التحالف الدولي يبحث مصير(الدواعش) المعتقلين في سورية

 

يناقش وزراء دفاع 12 دولة مشاركة في التحالف الدولي للقضاء على (داعش) في سورية والعراق، في العاصمة الإيطالية روما غدًا الثلاثاء، مصيرَ مقاتلي التنظيم الإرهابي المعتقلين في سورية.

نقلت وكالة (رويترز) عن كاثي ويلبارغر، مسؤولة ملف الأمن الدولي في البنتاغون، يوم أمس الأحد، أن الاجتماع سيناقش كيفية مواصلة خطط العمل المشتركة، وسيدرس مصير مقاتلي (داعش) الأجانب المعتقلين داخل سورية، كالجهاديَّين البريطانيَّين اللذين اعتقلتهما (قوات سورية الديمقراطية) في كانون الثاني/ يناير الماضي.

وأضافت ويلبارغر، للصحافيين المرافقين لماتيس: “نحن نعمل مع التحالف بشأن المعتقلين من المقاتلين الأجانب، ونتوقع بوجه عام عودة هؤلاء إلى بلادهم لمحاكمتهم”.

من جانب آخر، أكد وزير الدفاع الأميركي جيمس ماتيس، يوم الأحد، أن “المعركة ضد (داعش) لم تنته بعد”. كما أعرب مسؤولون أميركيون عن قلقهم إزاء عدم تقديم (قوات سورية الديمقراطية) لصيغة واضحة، حول “كيفية التعامل مع المقاتلين الأجانب المحتجزين لديها”.

وقال المسؤولون: إن خلط عدد كبير من هؤلاء المعتقلين مع السجناء الآخرين، قد يؤدي إلى “تعمق التطرف وانتشار وجهات النظر المتشددة”. والقلق الآخر هو أن مرافق الاحتجاز التابعة لـ (قوات سورية الديمقراطية) قد “بلغت ذروتها”. مؤكدين وجود مئات المقاتلين الأجانب وآلاف من مسلحي (داعش) في أيدي (قوات سورية الديمقراطية).

وقالت ويلبرغر: “إن هذه مشكلة جدية؛ حيث قد لا يكون هناك شاغر لمزيد من المعتقلين في وقت قريب”.

Author

مقالات ذات صلة

إغلاق