سورية الآن

“الأمن الدولي” يدرس مشروع قرار هدنة في سورية

 

يدرس مجلس الأمن الدولي مشروعَ قرار، تقدمَت به كل من الكويت والسويد، يطالب بوقف إطلاق النار لمدة 30 يومًا في سورية؛ للسماح بإيصال مساعدات إنسانية. وفقًا لوكالة (فرانس برس).

نقلت الوكالة عن دبلوماسيين أن المفاوضات، في شأن نص مشروع القرار، ستبدأ يوم الإثنين المقبل، وأن من الممكن إحالته بعد ذلك إلى التصويت.

يُلزم مشروع القرار جميعَ الأطراف في سورية السماحَ بعمليات الإجلاء الطبي، في غضون 48 ساعة من دخول الهدنة الإنسانية حيز التنفيذ، والسماح لقوافل المساعدة التابعة للأمم المتحدة بإيصال شحنات أسبوعية للمدنيين المحتاجين. كما يدعو المشروع جميعَ الأطراف إلى “رفع الحصار فورًا في المناطق المأهولة بالسكان، ووقف حرمان المدنيين من الأغذية والأدوية الضرورية لبقائهم أحياء”.

سبق أن اتهم مسؤولون في الأمم المتحدة النظامَ السوري، بعرقلة جميع قوافل المساعدات الإنسانية إلى المناطق المحاصرة، منذ كانون الثاني/ يناير. فيما دعا مسؤولو الإغاثة الأمميين، الثلاثاء الماضي، إلى هدنةٍ لمدة شهر للسماح بتوصيل الإغاثة إلى المرضى والمصابين. لكن مجلس الأمن الدولي فشل في دعم اقتراح مسؤولي الإغاثة الذي اعتبرته موسكو حليفة النظام السوري “غيرَ واقعي”. (ن أ)

 

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق