سورية الآن

قوات النظام تسهّل مرور (داعش) إلى ريف إدلب

 

اتهم قائد عسكري، فضّل عدم نشر اسمه، اليوم الجمعة، قواتِ النظام بـ “تسهيل عبور مسلحين من تنظيم (داعش) إلى مناطق المعارضة، في ريف إدلب الشرقي”، وقال لـ (جيرون): إنّ “اشتباكات عنيفة اندلعت، اليوم الجمعة، بين مقاتلي المعارضة وفصائل إسلامية من جهة، ومسلحي (داعش) من جهة أخرى، في جبهة (اللوبيدة) بريف إدلب الشرقي”.

وأضاف أن “تسهيل عبور (داعش) إلى مناطق المعارضة يهدف إلى استنزاف أكبر عدد من مقاتلي فصائل المعارضة، ومنح الطيرانِ الروسي ذريعة مواصلة القصف على المنطقة؛ تمهيدًا لهدنة مرتقبة يقرها المجتمع الدولي”.

وذكر ناشطون أنّ “تقدم عناصر (داعش) تمّ بتسهيل من قوات النظام والميليشيات الموالية لها، إذ فتحت لهم ممرًا، بين قريتي (الرويضة) و(ربيعة موسى)، في ريف حماة الشرقي”، وأشاروا إلى أن عناصر التنظيم “اجتازوا عشرات القرى دون اشتباكات مع قوات النظام، ووصلوا إلى محور سنجار في ريف إدلب الشرقي، بعد أيام قليلة من سيطرة النظام على مطار (أبو ظهور) العسكري”.

يعيش المحور الممتد بين أرياف (حلب الجنوبي، حماة الشرقي، إدلب الجنوبي الشرقي) معاركَ مستمرة، منذ نحو ثلاثة أشهر، بين النظام وفصائل المعارضة، أسفرت عن سيطرة الأول على مطار (أبو ظهور) والمناطق المحيطة به، في ظل تراجع نفوذ الأخيرة، بسبب اتباع قوات النظام وروسيا سياسة الأرض المحروقة، فيما يُعدّ تحريك (داعش) ورقة وظيفية، يستخدمها النظام ضد خصومه.

 

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق