سورية الآن

لافروف: واشنطن لديها خطة تقسيم عملية لسورية

 

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، أمس الأربعاء: إن “واشنطن على ما يبدو تسير نحو تقسيم سورية”، في الوقت الذي حثّت فيه موسكو كلًا من أنقرة وطهران على تجاوز الخلافات، بخصوص ملف عفرين.

أضاف لافروف أن هناك “خطة عمليّة للتقسيم، لدى الإدارة الأميركية التي تخلت عن التأكيدات التي أعطيت لنا، حول أن الغرض الوحيد من الوجود الأميركي في سورية، من دون دعوة من الحكومة الشرعية، هو مواجهة تنظيم (داعش)”.

تابع: “الآن يقولون إن الوجود سيبقى إلى أن يسير قطار التسوية السياسية التي ستفضي إلى تغيير النظام”، موضحًا أن بلاده “ستطرح على الأميركيين أسئلة حول كيف يتصورون ذلك”، وفق ما نقلت صحيفة (الشرق الأوسط).

في السياق، نقلت الصحيفة عن مصدر دبلوماسي قوله إن “روسيا حثت الطرفين: التركي والإيراني، على تجاوز الخلافات حول عملية عفرين”، مشيرًا إلى أن هذا “الملف كان محور بحث في أثناء المكالمة الهاتفية التي أجراها الرئيس فلاديمير بوتين مع نظيره الإيراني حسن روحاني، الثلاثاء، كما طرح خلال الاتصالات المتواصلة بين موسكو وأنقرة”.

أضاف المصدر أن “الاتصالات الجارية حاليًا، بين طهران وأنقرة، جرت بتشجيع من موسكو”، في حين قال الناطق باسم الكرملين ديمتري بيسكوف، أمس الأربعاء، إنه لا يستبعد “تنظيم قمة ثلاثية، إذا دعت الضرورة”، معقّبًا أن ليس هناك “وجود اتفاق محدد، بهذا الشأن في الوقت الحالي”.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق