سورية الآن

روسيا لتفعيل مخرجات سوتشي مع طهران

 

بحث الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مع نظيره الإيراني حسن روحاني، في اتصال هاتفي، ملفي نتائج مؤتمر سوتشي ومحادثات أستانا، وفق ما أورد بيان صدر عن الكرملين أمس الثلاثاء.

أشار البيان إلى أن “بوتين وروحاني ناقشا مساعي تطوير صياغة أستانا للتسوية في سورية، وأعربا عن استعدادهما لمزيد من العمل المشترك في هذا الاتجاه”، في وقتٍ نقلت فيه وكالات روسية عن مصدر إيراني أن “روحاني أكد لنظيره الروسي أهمية تعزيز التعاون، بين إيران وروسيا وتركيا، لإعادة الاستقرار إلى سورية والانتصار على الإرهاب”.

كما أكد روحاني أن “استمرار التوتر في شمال سورية لن يكون لصالح أحد، ونأمل من جميع دول المنطقة احترام السيادة السورية، ونرفض فرض أي قرارات على دمشق، يكون مصدرها الخارج”، وفق صحيفة (الشرق الأوسط).

نقلت الصحيفة عن مصدر مطلع أن “موسكو تسعى، عبر تنشيط الاتصالات مع طهران، إلى تسريع عقد جولة جديدة من المفاوضات في جنيف، تكون مكرسة بالدرجة الأولى لتكريس نتائج مؤتمر سوتشي”. مشيرًا إلى وجود “عدد من النقاط العالقة التي تسعى موسكو، عبر اتصالاتها مع الطرفين التركي والإيراني، إلى تسويتها، وعلى رأسها موضوع اللجنة الدستورية”.

أشار المصدر إلى أن “مناقشات موسكو وطهران تهدف إلى التوصل لمعالجة مشتركة لموقف النظام، وكيف يجب أن يتصرف في المرحلة اللاحقة، وتحديدًا عند مناقشة الملف، في جولة جنيف المقبلة”، لا سيّما بعد أن “أثار سلوكه خلال سوتشي وما بعد المؤتمر استياء الروس”.

وفق المصدر أيضًا، فإن موسكو تحاول تجاوز عقبتين، خلال التحضيرات لجنيف: “الأولى تتعلق ببيان سوتشي، وضرورة رفع أي تحفظات عليه. والثانية فنيّة تتعلق بتركيبة اللجنة الدستورية المقترحة. الروس ملتزمون بالصياغة التي تبناها مؤتمر سوتشي للبيان الختامي”، وفق قوله.

Author

مقالات ذات صلة

إغلاق