سورية الآن

ماتيس: سنرسل دبلوماسيين إلى سورية

 

قال وزير الدفاع الأميركي جيم ماتيس: إن هناك خطًا فاصلًا، بين المناطق التي تسيطر (قسد) في شرق سورية، وتلك الخاضعة لسيطرة النظام، مشددًا على أن تجاوز هذا الخط من قبل النظام “سيكون من الخطأ”.

أضاف ماتيس، أمس الجمعة، خلال مؤتمر صحفي في البنتاغون: “ما سنقوم به هو التحول مما أسميه بنهج الهجوم لاستعادة الأراضي، إلى إرساء الاستقرار”، موضحًا: أن المرحلة المقبلة ستشهد وجود عدد أكبر من المدنيين الأميركيين داخل سورية، منهم دبلوماسيون ومتعاقدون.

أشار ماتيس إلى أنه “عندما تستقدم مزيدًا من الدبلوماسيين؛ فسيعملون على إعادة الخدمات واستقدام المتعاقدين.. هناك أموال دولية ينبغي إدارتها، بحيث تثمر عن شيء ما، ولا ينتهي بها الأمر في جيوب الأشخاص الخطأ”.

تابع أن “المتعاقدين والدبلوماسيين سيعملون على تدريب القوات المحلية على إزالة العبوات الناسفة بدائية الصنع، والسيطرة على الأراضي، لضمان عدم عودة (داعش)”. وعدّ أن “هذه محاولة للتحرك نحو وضع طبيعي، وهذا يستلزم الكثير من الدعم”. وفق وكالة (رويترز).

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق