سورية الآن

في ذكرى “نزوح حلب”.. (مسير) على أبواب المدينة

 

شارك عشرات من الناشطين، أمس الجمعة، في مسيرٍ نظمته مؤسسة (شباب التغيير)، بدأه المشاركون، من قرية كفرناها في ريف حلب الغربي، إلى مدينة خان العسل على مشارف المدينة، قطعوا فيه مسافة 10 كيلو متر، وذلك في الذكرى السنوية الأولى لتهجير أهالي الأحياء الشرقية، من مدينة حلب، التي تصادف يوم أمس.

قال علي حلاق، المنسق العام لشباب التغيير، لـ (جيرون): إنّ “المسير حمل اسم (حلب حرة)؛ للتذكير بأن مدينة حلب تحت الاحتلال، وأن أبناء المدينة قادرون على استعادتها من جديد”، وأشار إلى “مشاركة نحو 100 شاب، من مختلف المحافظات السورية”.

وهُجّر عشرات الآلاف من أهالي مدينة حلب، بعد حصار فرضته قوات النظام والميليشيات الداعمة لها دام ستة أشهر، تعرضت خلاله المدينة لشتى أنواع القصف (جوي- مدفعي) الذي أسفر عن مقتل وجرح المئات، فضلًا عن دمار هائل في المباني السكنية والبنى التحتية؛ ما أجبر فصائل المعارضة على القبول باتفاق الخروج من حلب، في 14 كانون الأول/ ديسمبر 2016، برعاية (روسيا وتركيا).

 

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق