سورية الآن

الطيران الروسي يُحدث موجات نزوح في ريف حماة

 

نزح نحو ستة آلاف مدني، اليوم الثلاثاء، من عدة قرى وبلدات في ريف حماة الشرقي، باتجاه ريف إدلب الشمالي، ومخيمات أطمة الحدودية مع تركيا؛ بسبب القصف المكثّف لطيران النظام وروسيا على المنطقة.

قال الناشط مناحي الأحمد، لـ (جيرون): إنّ “ريف حماة الشرقي شهد موجة نزوح كبيرة، بسبب تقدم النظام في المنطقة”، وأشار إلى أنّ “أبرز المناطق التي نزح منها المدنيون هي (تل أغر، وادي شحرور، الناصرية، تل عمارة، وحوا)”.

قدّر الأحمد “أعداد النازحين بنحو ستة آلاف شخص”، وأشار إلى أن وجهة نزوحهم هي (سهل الغاب، جبل شحشبو، ريف سنجار، جرجناز، التح، تل منس، أطمة)، بريفي إدلب وحماة الشماليين”.

يشار إلى أن قوات النظام تقدّمت، خلال اليومين الماضيين، في ريفي حماة الشرقي وريف إدلب الجنوبي، في مسعى منها للوصول إلى مطار (أبو ظهور) العسكري بريف إدلب الجنوبي، مدعومة بقصف مكثّف من الطيران الروسي؛ ما تسبب بتهجير الآلاف من سكان المنطقة.

 

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق