سورية الآن

كندا تدعو لإجلاء المرضى من الغوطة الشرقية

 

دانت الحكومة الكندية منع قوات النظام السوري دخول المساعدات إلى غوطة دمشق، وأوضح بيان مشترك، لوزيرتي الخارجية كريستيا فريلاند، والتنمية الدولية ماري كلود بيبيو، أن منظمة الأمم المتحدة قدّمت قبل نحو 6 أشهر لائحة، “تتضمن أسماء أكثر من 500 شخص، معظمهم من النساء والأطفال والمسنين، ممن ينبغي إجلاؤهم من الغوطة الشرقية، على وجه السرعة”. وعبرت الوزيرتان عن “إصابتهما بالذهول”، لمنع قوات نظام الأسد إجلاء العديد من المدنيين المحاصرين. بحسب (الأناضول).

أضاف البيان المشترك أن الغوطة الشرقية تشهد “وفاة العديد من المحاصرين، بسبب سوء الأوضاع المعيشية، فضلًا عن عدم وجود المستلزمات الطبية لعلاج المرضى”، وطالب البيان نظامَ الأسد بـ “احترام القانون الدولي والإنسانية، والسماح بإجلاء الأطفال المصابين بأمراض خطيرة”، وأكد “ضرورة أن تصل المساعدات إلى المحاصرين، في جميع ضواحي دمشق، “بسرعة ومن دون عوائق”.

يشار إلى أن أكثر من 400 ألف مدني محاصرون في الغوطة الشرقية، من قبل قوات نظام الأسد والميليشيات الطائفية الداعمة، منذ عدة سنوات، مع تعرضهم لقصف جوي ومدفعي وصاروخي بشكل يومي، من قبل تلك القوات. ح_ق

 

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق