سورية الآن

تخليص الرقة من “داعش” كلّف مقتل آلاف المدنيين

 

أكدت (الشبكة السورية لحقوق الإنسان)، اليوم الخميس، أن كلفة العمليات العسكرية، لتخليص محافظة الرقة من تنظيم (داعش)، هي مقتل “2371 مدنيًا، بينهم 562 طفلًا”.

وأضافت في تقريرٍ، نشرته على موقعها الإلكتروني، أن العمليات التي “لم تتجاوز 11 شهرًا، إذ ابتدأت في 6 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016، واستمرت حتى 19 تشرين الأول/ أكتوبر 2017، وقد تسبَّبت بـمقتل 346 سيدة، وحدوث ما لا يقل عن 99 مجزرة، وتشريد نحو 450 ألف نسمة”.

أوضح التقرير، وعنوانه (كلفة بشرية ومادية عالية جدًا لتخليص الرقة من تنظيم داعش)، أن قوات (التحالف الدولي) قتلت “1321 مدنيًا، بينهم 383 طفلًا، و247 سيدة، وارتكبت 87 مجزرة”، فيما قتلت (قوات سورية الديمقراطية) نحو “309 مدنيين، من بينهم 51 طفلًا، و50 سيدة، وارتكبت 4 مجازر”.

قتل تنظيم (داعش) “693 مدنيًا، من بينهم 109 أطفال، و49 سيدة، وارتكب 8 مجازر”، واعتقل “617 شخصًا، بينهم 9 أطفال، و11 سيدة”.

أشار التقرير إلى أن العدد الكلي للمعتقلين كان “ما لا يقل عن 1896 شخصًا، بينهم 28 طفلًا، و33 سيدة”، حيث اعتقلت (قوات سورية الديمقراطية)، “1279 شخصًا، بينهم 19 طفلًا، و22 سيدة”.

وثّق التقرير “وقوع نحو 100 حادثة اعتداء على مراكز حيوية مدنيَّة، بينها 81 حادثة، على يد قوات (التحالف الدولي)، و7 على يد (قوات سورية الديمقراطية)، و12 على يد (داعش)”.

أوضحت الشبكة أن “قوات (الحلف السوري-الروسي) قتلت 48 مدنيًا، بينهم 19 طفلًا و8 سيدات، كما ارتكبت ما لا يقل عن خمس مجازر، وما لا يقل عن 11 حادثة اعتداء، على مراكز حيوية مدنية”. ح.ق

 

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق