سورية الآن

“يونيسف”: أطفال الغوطة يعيشون الرعب والخوف

 

أكدت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف) أن خمسة أطفال لقوا حتفهم، في الغوطة الشرقية بريف دمشق، نتيجة الحصار الذي يفرضه عليها النظام السوري، واصفة الوضع هناك بأنه “حالة من الرعب والخوف”.

جاء في بيان صادر عن المنظمة، أمس الأحد، أن “137 طفلًا، تراوح أعمارهم بين 7 أشهر و17 عامًا، بحاجة إلى الإجلاء الطبي الفوري، بسبب ظروف تراوح بين الفشل الكلوي إلى سوء التغذية الحاد وإصابات ناجمة عن النزاع”.

أشار البيان إلى أن “خمسة أطفال توفوا، حسب ما أفادت تقارير؛ لأنهم لم يتمكنوا من الحصول على الرعاية الطبية التي يحتاجون إليها”.

أضاف البيان: تم “إغلاق غالبية المدارس، الشهر الماضي، بسبب كثافة الهجمات”، ونقل البيان عن فران إكيزا، ممثل المنظمة في سورية، قوله: إن “الوضع الإنساني في الغوطة الشرقية يزداد سوءًا يومًا بعد آخر”، وفق وكالة (الأناضول).

كما دعا المسؤول الأممي إلى وقف الهجمات في المنطقة، وقال: إن “الأطفال يعيشون حالة من الرعب والخوف”.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق