سورية الآن

واشنطن تقلص مساعداتها المالية للفلسطينيين

صوّت مجلس النواب الأميركي -بالإجماع- على مشروع قانونٍ يخفض بشدة مساعدات، قدرها 300 مليون دولار، تقدّمها الولايات المتحدة للسلطة الفلسطينية -سنويًا- ما لم تتخذ الأخيرة إجراءات لوقف مدفوعات، وصفها مشرعون بـ “المكافأة على جرائم حرب”.

يطالب نص مشروع القانون وزارةَ الخارجية، بوقف مساعدات أميركية للفلسطينيين، إلى حين تأكيد وزير الخارجية أن السلطة الفلسطينية “أوقفت دفعات مالية”، تعطيها لفلسطينيين سُجنوا بعد محاكمة، أو لعائلاتهم. وأقرت لجنتان في مجلس الشيوخ تشريعًا مماثلًا، لكن لا توجد أنباء عن موعد نظر المجلس بكامل هيئته، في المشروع.

في المقابل، قال مسؤولون فلسطينيون إنهم يعتزمون مواصلة تقديم هذه الأموال التي يعدّونها شكلًا من أشكال الدعم، لأقارب من سجنتهم (إسرائيل) لقتالهم ضد الاحتلال، أو من لقوا حتفهم في حوادث لها صلة بتلك القضية.

أُطلِق على مشروع القانون اسم “تايلور فورس”، وهو اسم الجندي الأميركي الذي قُتل، خلال رحلة في آذار/ مارس 2016 إلى تل أبيب، على يد فلسطيني في الحادية والعشرين من عمره، قامت الشرطة لاحقًا بقتله. (ن. أ).

 

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق