سورية الآن

الأردن.. ألف لاجئ سوري يعودن إلى سورية شهريًا

 

ذكرت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين في الأردن، اليوم الإثنين، أنّ عدد اللاجئين السوريين الذين عادوا إلى بلادهم، خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة، ارتفع ليصل إلى معدل ألف لاجئ، شهريًا. بحسب صحيفة (الغد) الأردنية.

قال محمد الحواري، المتحدث الرسمي باسم مفوضية اللاجئين في الأردن: إنّ “750 لاجئًا عادوا، من الأردن إلى سورية، خلال تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، فيما عاد نحو 1,078 آخرين في شهر أيلول/ سبتمبر، و1203 في آب/ أغسطس”.

أضاف الحواري: “على الرغم من الزيادة، في الأرقام المطلقة، فإنها ما تزال أرقامًا صغيرة جدًا بالنسبة إلى أعداد اللاجئين، إذ تعادل 0.2 بالمئة، من إجمالي اللاجئين السوريين في المملكة الأردنية”.

إلى ذلك، وصف الناشط باسل المفعلاني حركة العودة الطوعية للاجئين بـ “الكبيرة”، وعلل ذلك بـ “الهدوء النسبي الذي يعمّ معظم مناطق المعارضة في الجنوب السوري”.

وقال: إنّ “اللاجئين يعودون فقط إلى مناطق المعارضة، فيما اللاجئون، من أبناء المناطق التي ما تزال تحت سيطرة قوات النظام والمليشيات الموالية له، لا يستطيعون العودة ولا يفكرون بها، خشية تعرضهم للسجن أو التجنيد الإجباري في صفوف الجيش أو الميليشيات”.

أشار مفعلاني إلى “أنّ معظم البيوت التي يعود إليها اللاجئون تعرضت لدمار كلي أو جزئي”، موضحًا أنهم “يلجؤون إلى ترميم غرفة في البداية للإقامة فيها”.

يستقبل الأردن نحو 660 ألف لاجئ سوري، مسجل منهم 180 ألفًا داخل المخيمات، أما 80 بالمئة الباقية، فيسكنون المناطق الحضرية خارج المخيمات، وتشير الأرقام الرسمية في المملكة إلى أن نحو 850 ألف سوري يقيمون في المملكة غير مسجلين، كلاجئين.

 

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق