سورية الآن

(قسد) تأكل حلفاءها

 

أكّد قيادي في لواء (ثوار الرقة)، فضّل عدم نشر اسمه، لـ (جيرون)، أنّ عناصر من حزب (ب ي د) اعتقلوا كلًا من “أبو إسماعيل العسكري”، و”المثنى شهاب” القائدين العسكريين في اللواء، قبل عدة أيام، على حاجز للميليشيا قرب “عين عيس” بريف الرقة.

إلى ذلك، ربط محمد حجازي، عضو مجلس محافظة الرقة، عمليةَ اعتقال القياديين في لواء (ثوار الرقة)، بمساعي (ب ي د) للتخلص من المكون العسكري العربي المقبول لدى أهالي الرقة، وقال لـ (جيرون): إنّ “اعتقال قيادات اللواء يتزامن مع توجه أميركي، لتسليم اللواء مقاليد الأمور العسكرية والأمنية في مدينة الرقة”.

ينتشر مقاتلو لواء (ثوار الرقة)، في ريف المحافظة الشمالي في “عين عيسى”، وعدد من المزارع القريبة، ويسود العلاقةَ بين اللواء وقيادة ميليشيا (قسد) توترٌ، منذ انضمام الأولى إلى صفوف الأخيرة، في شباط/ فبراير 2016، فقد حاصرت الميليشيا مقار اللواء في عين عيسى، إثر تشكيله لـ (جيش العشائر) في العام ذاته، ومنعته من المشاركة في معركة الرقة، في منتصف 2017.

 

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق