سورية الآن

حصار قوات النظام يعمق معاناة فلسطينيي سورية

 

يعاني آلاف اللاجئين الفلسطينيين في سورية، صعوبةً في تأمين مستلزماتهم المعيشية، في ظل الحصار الخانق، والهجمات الجوية التي تنفذها قوات النظام السوري ضد مناطقهم. بحسب (الأناضول).

تشير الأمم المتحدة إلى أنّ “عدد اللاجئين الفلسطينيين داخل الأراضي السورية، قبل اندلاع الثورة السورية، كان نحو 560 ألفًا، موزعين في 12 مخيمًا ضخمًا”.

تدنى هذا العدد “إلى 450 ألفًا، حيث قُتل بعضهم، واضطر آخرون إلى مغادرة البلاد إلى دول الجوار، هربًا من القتل، بسبب الهجمات العنيفة التي تشنها قوات النظام السوري على مناطقهم”.

جاء في تقرير صادر عن (مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية) التي تتخذ من العاصمة البريطانية مقرًا لها، أنّ “ثلاثة آلاف و607 لاجئين فلسطينيين، بينهم 462 امرأة، فقدوا حياتهم منذ مارس 2011، نتيجة هجمات قوات النظام عليهم”.

وأضاف أن “1460 شخصًا، بينهم 105 نساء، ما يزالون إلى الآن داخل سجون النظام السوري، وأن مخيم اليرموك في العاصمة دمشق، يخضع لحصار خانق منذ 1575 يومًا”.

منذ بدء النظام السوري استهداف مخيم يرموك الذي يعيش فيه قرابة 160 ألف لاجئ فلسطيني، أواخر عام 2012، فقَد نحو 200 شخص حياتهم، بسبب الجوع ونقص المواد الطبية.

 

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق